أخبار العالم / مزمز

من هو الطبيب السعودي محمد الفقيه الذي فاز بإحدى أكبر جوائز الطب في الشرق الأوسط؟

نوفمبر 30

نال الطبيب السعودي محمد بن راشد الفقيه المتخصص في طب وجراحة القلب جائزة حمدان بن راشد آل مكتوم للشخصيات الطبية المتميزة، والتي تعد إحدى أكبر الجوائز الطبية في الشرق الأوسط.
وأعلنت إدارة الجائزة عن فوز الفقيه بالدورة التاسعة للجائزة نظراً لإسهاماته الكبيرة في طب وجراحة قلب الأطفال وابتكاره لعدد من الأدوات الجراحية.
ويعد الفقيه أول طبيب جراح من خارج الولايات المتحدة الأمريكية يصل لدرجة أستاذ (بروفيسور) في الطب من جامعة هارفارد، كما يعد مؤسساً لمركز الأمير سلطان لأمراض القلب في المدينة الطبية العسكرية بالرياض.
ومحمد الفقيه من مواليد 1948م بمحافظة حرمة بمنطقة الرياض، وبدأ مسيرة نجاحاته مبكراً في بداية الثمانينات من القرن الماضي، وأجرى أكثر من 6 آلاف عملية جراحة قلب ناجحة.
وتخرج الفقيه في كلية الطب والجراحة في بغداد عام 1971م، ثم حصل في 1977م على زمالة الكلية الملكية للجراحين في كل من إنجلترا وجلاسجو وأدنبره، وتولى التدريس في كلية الجراحين الملكية بأدنبره، وفي جامعة لومالنيدا في كاليفورنيا، وفي جامعة هارفارد.
كما حصل الفقيه على وسام الاستحقاق من الدرجة الأولى، وكذلك وسام الملك عبدالعزيز من خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبدالعزيز، ووسام رؤساء دول مجلس التعاون الخليجي للعلوم والطب، ورأس عدداً من المجلات الطبية المتخصصة حول العالم، كما عمل عضوا في مجالس إدارة عدة شركات وجامعات ومستشفيات في المملكة والخليج وكندا والمملكة المتحدة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا