أخبار العالم / مصر العربية

الحوثيون وصالح يتهمون "أبو الغيط" و"ولد الشيخ" بـ"الانحياز"

هاجمت جماعة "أنصار الله" (الحوثيون) وحزب المؤتمر (جناح الرئيس السابق علي عبدلله صالح)، اليوم الأربعاء، الأمين العام لجامعة الدول العربية، "أحمد أبو الغيط"، والمبعوث الأممي إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، لانتقادهما تشكيل ما سُمي بـ"حكومة انقاذ" تجمعهم في صنعاء.

وأعرب المجلس السياسي، الذي يجمع الحوثيين وصالح، في بيان له، اطلعت عليه الأناضول، عن استغرابه الشديد من موقف أمين عام الجامعة العربية، وقالوا إنه "يجب أن يجسّد حرص الجامعة العربية على وحدة الصف وحل الخلافات بالحوار والتفاهم، بعيداً عن إشعال الحرائق والفتن التي لا تخدم سوى أعداء الأمة العربية".

 

واعتبر البيان، أنه "كان حريّاً، بما يسمّى بأمين الجامعة العربية، أن يكون حصيفاً في تصريحاته ومواقفه"، و"أنه كان المفترض به أن يبذل مسعاه للتوفيق بين الأطراف المختلفة وتقريب وجهات النظر بدلاً من الانحياز لطرف محدّد"، في إشارة للحكومة الشرعية.

 

كما استغرب مجلس الحوثيين وصالح "موقف مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، معتبراً أنه "يجب أن يكون محايداً وغير منحازٍ لأي طرف".

 

واتهم المجلس، ولد الشيخ بـ"التجاهل المتعمّد لما يصدر من قرارات وخطوات أحادية من قبل (الرئيس) عبدربه منصور هادي وحكومته، وتجاهله أيضاً لمواقف وممارسات وجرائم وخروقات دول العدوان (التحالف العربي)".

 

كما نددَ المجلس بما وصفه "تجاهل" ولد الشيخ لـ"استمرارهم (التحالف) في التحشيد على مختلف الجبهات لمزيد من الاقتتال ورفضهم للحلول السلمية، آخرها مبادرة (وزير الخارجية الأمريكي جون) كيري وخارطة الأمم المتحدة الهادفة إلى إجراء مشاورات تفضي إلى تسوية شاملة".

 

واعتبر البيان أن تشكيل الحكومة "جاء للحفاظ على مؤسسات الدولة من الانهيار، وكذا الحفاظ على أمن واستقرار المواطنين، وتوفير احتياجات أبناء الشعب الضرورية والأساسية، وتسيير أعمال الدولة بمؤسساتها الدستورية المختلفة".

 

ودعا المجلس، في بيانه، الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي وكل دول العالم، إلى "التعامل الإيجابي مع إرادة الشعب اليمني وإحترامها (في إشارة لتشكيل الحكومة)، وإيقاف الحرب".

 

واعتبر "أبو الغيط"، في بيان له أمس الثلاثاء، أن تشكيل "ما سُمي بحكومة إنقاذ وطني، عارٍ من الشرعية، ولا قيمة له، ويُمثل امتداداً للنهج الانقلابي، الذي لا يُريد الحوثيون التخلي عنه".

 

فيما اعتبر "ولد الشيخ" أن قرار الحوثيين وحزب المؤتمر بتشكيل حكومة جديدة في صنعاء يشكل "عراقيلاً جديدة وإضافية" لمسار السلام ولا يخدم مصلحة اليمنيين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا