أخبار العالم / إرم

السيسي يوجه رسالة شفهية لدونالد ترامب

نقل وزير الخارجية المصري سامح شكري رسالة شفهية من الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، إلى الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب.

وأكدت الرسالة على “عمق وخصوصية العلاقات بين البلدين، وتطلع مصر إلى تعزيز علاقات التعاون مع الإدارة الأمريكية الجديدة، والتأكيد على إمكانية اعتماد الولايات المتحدة عليها كشريك يدعم الاستقرار ويسهم بفاعلية في حل أزمات الشرق الوسط ويساهم بفاعلية في جهود مكافحة الإرهاب”.

وجاء ذلك في مستهل زيارة شكري إلى واشنطن، الأربعاء واجتماعه مع مايكل بينس نائب الرئيس الأمريكي، فيما يعتبر اللقاء الأول الذي يجريه نائب الرئيس الأمريكي المنتخب مع مسؤول عربي.

وتوصف العلاقات بين القاهرة وواشنطن بـ”استراتيجية”، حيث أكدت الرئاسة المصرية في أكثر من مناسبة أن علاقتها مع الولايات المتحدة، “استراتيجية ومهمة”.

وقال المستشار أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية في بيان أن “الرئيس السيسي أكد في الرسالة الشفهية إلى الرئيس المنتخب دونالد ترامب ونائبه مايكل بينس، على عمق وخصوصية العلاقات بين البلدين، وتطلع مصر إلى تعزيز علاقات التعاون مع الإدارة الأمريكية الجديدة، والتأكيد على إمكانية اعتماد الولايات المتحدة عليها كشريك يدعم الاستقرار ويسهم بفاعلية في حل أزمات الشرق الوسط ويساهم بفاعلية في جهود مكافحة الإرهاب”.

وأضاف أبو زيد أن “بينس أكد على تطلع الرئيس الأمريكي المنتخب للعمل مع مصر ودعمها ثنائيا وفي سبيل تعزيز ودعم السلام والاستقرار في الشرق الأوسط”.

وتابع أن “زيارة شكرى إلى واشنطن تستمر عدة أيام، سيلتقي خلالها مع وزير الخارجية جون كيري وقيادات الكونجرس في مجلسيه”.

وتوقع الرئيس المصري أن يكون نظيره الأمريكي المنتخب دونالد ترامب “أكثر قوة واشتباكا مع القضايا التي تمس المنطقة العربية”عقب فوزة في الانتخابات.

وكان السيسي أول رئيس عربي هنأ ترامب، متطلعًا إلى أن “تشهد فترة رئاسته ضخ روح جديدة في مسار العلاقات المصرية الأمريكية ومزيداً من التعاون والتنسيق لما فيه مصلحة الشعبين، وتعزيز السلام والاستقرار والتنمية في منطقة الشرق الأوسط”.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا