أخبار العالم / فرانس 24

تركيا: توقيف ثلاثة جنود بعد نشرهم مقطع فيديو يضربون فيه شبانا سوريين

قررت محكمة هاتاي جنوب تركيا الاثنين احتجاز ثلاثة جنود بعد نشرهم فيديو يظهرهم يهينون ويبرحون ضربا أربعة شبان سوريين تسللوا إلى الأراضي التركية بصورة غير شرعية يوم الجمعة الماضي. وكان الجيش التركي قد أعلن في بيان أنه تم توقيف الجنود الثلاث الذين تعاملوا بطريقة غير مقبولة مع الشبان السوريين.

أعلن الجيش التركي الاثنين توقيف ثلاثة جنود أتراك بعد نشرهم مقطع فيديو يظهرهم يضربون شبانا سوريين وباشر ملاحقات قضائية بحقهم. وقررت محكمة في محافظة هاتاي في جنوب البلاد احتجاز ثلاثة من الجنود وإخلاء سبيل رابع، حسبما ذكرت وكالة الأناضول الحكومية.

وكان الجيش التركي أعلن في بيان "توقيف الجنود الذين تعاملوا بطريقة غير مقبولة الجمعة مع مجموعة أشخاص أوقفوا خلال محاولتهم عبور الحدود التركية - السورية بطريقة غير شرعية، وسيخضعون لإجراءات إدارية وقضائية".

ويظهر الفيديو ومدته خمس دقائق تم التقاطه بواسطة هاتف محمول، جنودا يهينون ويذلون ويبرحون ضربا أربعة شبان سوريين أوقفوا بعد عبورهم الحدود بين البلدين بطريقة غير شرعية.

وتم تصوير الفيديو على الأرجح بواسطة أحد الجنود الذي يظهر ظله في المقطع. ولا يعرف حتى الآن كيف تم تسريبه الى مواقع التواصل الاجتماعي. وفي الشريط، يسأل جندي تركي أحد السوريين "هل ستأتي مجددا لتركيا؟ التزم الهدوء يا رجل! لا تصرخ". فيما يركل جندي آخر شابا غيره، ثم يركله مجددا حين سقط أرضا.

وعززت تركيا التي تستقبل نحو ثلاثة ملايين لاجئ سوري، التدابير الأمنية على حدودها مع سوريا منذ بضعة أشهر في حين يسمح للأشخاص الذين يحملون تصريح مرور فقط بدخول الأراضي التركية.

 

فرانس 24/ أ ف ب

نشرت في : 31/07/2017

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا