أخبار العالم / العرب اليوم

التحالف الدولي يهدد بقصف مقرات للجيش السوري الحر

  • 1/2
  • 2/2

دمشق _ العرب اليوم 

كشف لواء "شهداء القريتين"، التابع للجيش الحر أنه اتفق مع قيادة التحالف الدولي على حل "الأمور العالقة بينهما"، وفق بيان نشر على حسابه في موقع "فيسبوك"، وقال الناطق الإعلامي باسمه ويدعى "أبو عمر"، إن التحالف "هدد" بقصف مقراتهم، في حال لم يعيدوا الأسلحة والآليات التي استلموها، وذلك بعد تقدمهم وسيطرتهم على مناطق كانت خاضعة لسيطرة الجيش السوري في البادية السورية.

وإعلن المتحدث باسم التحالف الدولي ضد تنظيم "داعش "، الكولونيل راين ديلون  وقف دعم التحالف لـ "شهداء القريتين"، وأنهم يحاولون استعادة المعدات العسكرية المسلمة له، وأضاف "أبو عمر"، أنهم سيطروا على جبل الغراب "60 كم للشرق والجنوب من مدينة تدمر" ومنطقة الهلبة ونقاط عسكرية أخرى في البادية، ضمن معركة "إلا تنفروا يعذبكم الله"، ليتفاجؤو بعد ذلك أن التحالف يفرض عليهم عدم قتال الجيش السوري، معتبرًا أن ذلك نتيجة "تحالفات" بين قوات التحالف وروسيا وإيران.

وسبق أن قال "شهداء القريتين"، يوم 24 تموز الجاري، إن التحالف أوقف الدعم المقدم له، بسبب قتاله للجيش السوري، وأنهم يرفضون التعامل مع التحالف، الذي اشترطت عدم الاشتباك مع الجيش السوري "نهائيًا"، إلا في حال تقدم عناصرها لمقرات "اللواء"، وكان "جيش مغاوير الثورة" التابع للجيش السوري الحر، والمتمركز في معبر التنف على الحدود السورية – العراقية في قاعدة لقوات التحالف" وقال، نهاية أيار الفائت، إن قوات التحالف الدولي تهمل طلباتهم للسلاح إذا كان بهدف محاربة الجيش السوري .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا