أخبار العالم / اليوم السابع

قراصنة صينيون يشنون هجمات إلكترونية على شركات ومؤسسات رسمية بفيتنام


كتبت زينب عبد المنعم

كشفت شركة FireEye الأمنية أن شركة قراصنة يعملون لحساب الحكومة الصينية أو نيابة عنها توسعت هجماتها ضد أهداف رسمية وشركات فى فيتنام فى وقت رفع التوتر حول بحر الصين الجنوبى.

وقالت الشركة الأمنية لرويترز إن الهجمات وقعت فى الأسابيع الأخيرة، وبعد تتبعها تم اكتشاف علاقتها بقراصنة مشتبه بهم فى الصين.

وقال بن ريد، الذى يرأس فريق FireEye للتجسس الإلكترونى: "رغم تركيز الصين فى كثير من الأحيان على الحكومة، إلا أن هذا يظهر أنها تضرب حقا القطاع التجارى الكامل المحتمل فى فيتنام وتحاول جمع قاعدة واسعة من المعلومات هناك".

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية هوا تشون ينج، أن الصين تعارض جميع أشكال الأنشطة غير القانونية للانترنت أو سرقة الاسرار، كما تعارض أى اتهامات من أى جانب ضد أى دولة حول هذه القضية بدون دليل.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الفيتنامية لو ثى تو هانج، أن الهجمات السيبرانية يجب معاقبتها بشدة وفقا للقانون وأن من المهم بالنسبة للدول تأمين شبكاتها.

جدير بالذكر أن فيتنام تنفى السماح بالتجسس عبر الإنترنت على الرغم من أنها اتهمت أيضا من قبل FireEye من قبل بتنفيذ هجمات إلكترونية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا