أخبار العالم / منظمة خلق

تفاقم الأوضاع الإقتصادية المتدهورة في صخب الإنفتاح الإقتصادي

 

 رغم مزاعم حسن روحاني وعناصره لخلق مايقارب مليون فرصة عمل في العام أفادت الأخبار لوسائل الإعلام  للنظام تفاقم الأوضاع الإقتصادية المتدهورة:
نقل تلفزيون النظام يوم 11 سبتمبر : تم إيقاف عملة السفر(العملة على أسعار الحكومية) من اليوم. وأعلن المصرف المركزي أن المصارف تستطيع أن توضح تداعيات مرتبطة ببيع عملة السفرسواء اكانت للسفر او للزيارة من اليوم تقوم المصارف ببيع هذه العملة على أسعارالسوق الحر مقابل تقديم اجازة السفر وتذكرة وتأشيرة من البلد المقصود». وأكد تلفزيون النظام :سبق أن كان ممن يسافر إلى الخارج يستطيعون الحد الأقصى مرة في السنة يقومون بتهيئة 300 دولاربأسعار حكومية».
وكشفت صحيفة تابعة لقوات الحرس في الصراع الفئوي أن حكومة روحاني قامت بشطب الأسعارالموجودة على السلع بهدف امحاء تداعيات ارتفاع سعر الدولار وسيفرض هذا العمل موجة من الغلاء على كاهل المواطنين ومعاشهم اليومي. وبحسب الصحيفة أن رئيس لجنة الموازنة في مجلس الشورى الإسلامي يقول: السبب لزيادة أسعار العملة يعود الى توقع نقص الموازنة بنسبة 37ألف مليار تومان.
كما أعلنت جميع وسائل الإعلام الحكومية نقلا عن الأمين العام لرابطة الجمعيات المهنية للصناعة الغذائية: جميع السلع تخرج  من أسلوب تعيين الأسعار ماعدا الخبز والحليب(صحيفة جوان – 11سبتمبر2017)
وأذعنت صحيفة اقتصادية للنظام بان «ظروف إقتصادنا اليوم هي ركود تضخمي وهذا معناه الظروف  التي ترتفع الأسعار فيها وبجانبها تزيد نسبة البطالة وتؤيد الإحصائيات الرسمية في البلاد تلك العلائم.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا