أخبار العالم / الوطن العمانية

مصر: 104 ملايين نسمة عدد المصريين 9 ملايين منهم بالخارج

موسكو تبحث استئناف رحلاتها الجوية

القاهرة ـ من إيهاب حمدي:
قال أبو بكر الجندي، رئيس الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، إن عدد المصريين في الداخل بلغ في 18 أبريل هذا العام 94 مليونا و798827 نسمة وإن عدد المصريين المقيمين في الخارج بلغ 9 ملايين و470674 نسمة ومن ثم فإن إجمالي العدد 104 ملايين و269501 نسمة.
جاء ذلك خلال إعلان الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء نتائج التعداد العام للسكان والإسكان والمنشآت لعام 2017، أمس السبت، بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي وعلي عبدالعال رئيس مجلس النواب وشريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء ولفيف من الوزراء وكافة المحافظين ووكيلي مجلس النواب ورؤساء اللجان بالمجلس وممثلي المنظمات الأجنبية بالقاهرة.
وأوضح الجندي أن محافظة القاهرة هى أكبر المحافظات من حيث عدد السكان، بينما يعد ريف الوجه البحري هو الإقليم الأكبر في عدد السكان على مستوى الجمهورية.
وأشار إلى وجود 12.4% من سكان مصر يحملون مؤهلات جامعية، بينما يبلغ عدد الأميين 18.4% من عدد السكان، موضحًا أن عدد الأميين يقل في الأعمار الأقل سنًا.
ولفت إلى وجود 28.8 مليون مواطن لم يلتحق أو تسرب من التعليم، والعدد الأكبر منهم في الريف، حيث يتواجد 12.4 مليون في الوجه القبلي، و12 مليونا في الوجه البحري، 3.9 مليون مواطن في المناطق الحضرية.
من جانبه، وجه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إلى عمل لجنة عليا مشكلة من الحكومة والجامعات للوقوف على ما كشفت عنه إحصائيات التعداد العام للسكان والإسكان والمنشآت لعام 2017 من أفكار لمبادرات عدة. وساق السيسي مثالا بالفتيات البالغات 12 عاما ومتزوجات اللائي تعرض لهن الإحصاء، قائلا: هؤلاء الفتيات لابد أن نحميها فكيف تتحمل مسئولية زواج وبيت، وأقول للمجتمع انتبهوا إلى اولادكم وبناتكم..كما أن بينهم الأرامل والمطلقات أد إيه قاسيين على اهلنا وولادنا..”. ولفت السيسي إلى أن الـ120 مليون وحدة غير المشغولة التى كشف عنها الإحصاء من الممكن أن تساعد فى حل أزمة السكن والزواج للعديد من الشباب، إضافة إلى 70 لـ80 الف منشأة لا بد من إزالتها، مشيرا إلى أن عدد الأسر التي تعيش بوجود حمام ومطبخ مشترك أو غرفة واحدة يتوقع أن تقل بعد الانتهاء من الوحدات التى تقوم ببناءها الدولة فى 30 يونيو 2018 بواقع 180 ألف وحدة. وأشار السيسي إلى ان الإحصاء قد تكلف مبالغ ضخمة جدا وجهد كبير من العاملين عليه لكنه مهم ويجب الاستفادة منه كمجتمع أيضا فى إصلاح ذاته.
على صعيد آخر، أكد نائب وزير الخارجية الروسي أوليغ سيرومولوتوف، أن السلطات المصرية قامت بعمل كبير في رفع معايير السلامة في موانئها الجوية، وخصوصا في مطار القاهرة، وأعلن في تصريحات أبرزتها وكالة أنباء سبوتنيك الروسية، أن الجهات الروسية المختصة تنظر الآن في مسألة استئناف الرحلات الجوية مع مصر. وردا على سؤال لوكالة انباء الشرق الأوسط المصرية حول تقييم العمل الذي أنجز في مصر من أجل تامين المطارات، أشار سيرومولوتوف إلى أن موسكو “تدرك جيدا مدى أهمية مسألة استئناف الرحلات الجوية المباشرة بالنسبة لمصر، وكذلك بالنسبة للسياح الروس”. وأشار إلى أن مسألة استئناف الرحلات الجوية مع القاهرة تنظر حاليا من قبل الإدارات الروسية المختصة، في ضوء ما قام به الجانب المصري من عمل كبير في رفع معايير السلامة في موانئه الجوية، وخصوصا في مطار القاهرة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا