أخبار العالم / الأناضول

مظاهرة في دويسبورغ الألمانية احتجاجا على أنشطة "غولن" الإرهابية

  • 1/2
  • 2/2

دويسبروغ (ألمانيا) / مسعود زيرك / الأناضول

تظاهر العشرات في مدينة دويسبورغ شمال غربي ألمانيا، السبت؛ احتجاجا على أنشطة منظمة "فتح الله غولن" الإرهابية بالمدينة وفي عموم البلاد.

وتجمع المحتجون وسط دويسبورغ أمام مؤسسة تابعة للمنظمة الإرهابية حاملين في أياديهم الأعلام التركية.

ونددوا بأنشطة منظمة "غولن"، ودعوا السلطات الألمانية إلى عدم الصمت على أنشطة المنظمة.

وفي كلمة ألقاها خلال المظاهرة، قال عضو مجلس المهاجرين في دويسبورغ، بكر سيباهي، إن نحو 85 ألف مواطن ألماني من أصل تركي، يعيشون بسلام ووئام مع جيرانهم الألمان.

واستنكر السماح لأعضاء منظمة "غولن" بتنظيم أنشطة علنية في دويسبورغ على مسمع ومرأى السلطات الألمانية، رغم وقوف تلك المنظمة وراء محاولة الانقلاب الفاشلة بتركيا منتصف يوليو/تموز 2016.

ودعا سيباهي السلطات في دويسبورغ بوقف أنشطة "غولن" في ألمانيا على الفور.

وشهدت العاصمة أنقرة ومدينة إسطنبول، منتصف يوليو/تموز 2016، محاولة انقلاب فاشلة نفذتها عناصر محدودة من الجيش تتبع منظمة "فتح الله غولن"، وحاولت خلالها السيطرة على مفاصل الدولة ومؤسساتها الأمنية والإعلامية.

وقوبلت المحاولة الانقلابية باحتجاجات شعبية عارمة في معظم المدن والولايات التركية؛ إذ توجه المواطنون بحشود غفيرة تجاه البرلمان ورئاسة الأركان بالعاصمة، والمطار الدولي بمدينة إسطنبول، ومديريات الأمن في عدد من المدن؛ ما أجبر آليات عسكرية كانت تنتشر حولها على الانسحاب، وساهم بشكل كبير في إفشال المخطط الانقلابي.


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا