أخبار العالم / منظمة خلق

غرامة قدرها مليار دولار تدفعها شركة «ZTA» الصينية بسبب انتهاكها للعقوبات المفروضة على النظامين الايراني والكوري الشمالي


قالت وزارة التجارة الأمريكية يوم الاثنين ان الولايات المتحدة فرضت غرامة على شركة صينية قدرها مليار دولار بسبب انتهاكها عقوبات على النظامين الايراني والكوري الشمالي.
وأعلنت وزارة التجارة الأمريكية يوم الاثنين 16 ابريل في بيان لها ان شركة «زد.تي.اي» الصينية قبلت دفع غرامة قدرها مليار و19 مليون دولار بعدما قامت بشحن معدات اتصالات بشكل غير مشروع إلى ايران وكوريا الشمالية.
كما كشفت وزارة التجارية أنها حظرت على الشركات الأمريكية بيع المكونات الى زد تي اي كورب لصناعة معدات الاتصالات لانتهاكها البنود في قضية انتهاك العقوبات على النظامين الايراني والكوري الشمالي.
وحسب القرار المعلن من قبل ويلبر راس فان الشركة محظور التعامل معها لمدة سبع سنوات ولا يحق لأي شركة أمريكية التعاون معها تجاريا وماليا.
وفي العام الماضي، أقرت الشركة الصينية أمام محكمة اتحادية في تكساس بالتآمر لانتهاك العقوبات الأمريكية عن طريق الشحن غير المشروع لبضائع وتكنولوجيا أمريكية إلى إيران.
وقال وزير التجارة الأمريكي : نحن نرسل هذه الرسالة الى العالم أن اللعبة انتهت. اولئك الذين يريدون الالتفاف على العقوبات وينتهكون قوانين الرقابة على التجارة لن يبقوا دون عقاب وسوف يواجهون أشد العقوبات.
ويقول بيان وزارة التجارة الأمريكية ان الشركة الصينية اضافة الى تعاونها مع النظام الايراني، اتهمت أيضا بتوصيل 283 شحنة من المعدات (تضم خوادم وأجهزة راوتر) إلى كوريا الشمالية، التي تعتبر أيضًا تحت الحظر التجاري الأمريكي.

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا