أخبار العالم / دنيا الوطن

اللجنة الدولية لحقوق الإنسان: إسرائيل من قصف سوريا فجر اليوم

رام الله - دنيا الوطن
أفاد مفوّض اللجنة الدولية لحقوق الإنسان، وأمين عام الدائرة الأوروبية للأمن والمعلومات، السفير الدكتور هيثم أبو سعيد، أن المعلومات المؤكدة، التي وصلت مكتبه هذا الصباح، أن العدوان الإسرائيلي الذي تمّ تنفيذه فجراً، هو كما يلي:

أقلعت الطائرات الإسرائيلية من مطار (رامات دافيد) الأقرب إلى الأردن السحيق، ومن ثم اتجهت نحو الشمال حتى الجبال اللبنانية، وتسللت عبر فتحة القصير، وضربت مطاري (الضمير) و(الشعيرات) بصواريخ جو- أرض، وتم إسقاط جميع الصواريخ، وعددها 12 صاروخاً، ثلاثة منها غرب مطار الضمير، وتسعة منها غرب مطار الشعيرات، و لا معلومات حتى الآن عن إسقاط طائرات لتلك الجهات فوق الأراضي السورية.

وهذا وكان عدد الطائرات ثلاث، وتزن حمولة كل منها أربعة صواريخ جو- أرض.

 وعلى الأغلب الجسم الذي شوهد يسقط فوق البترا، هو أحد الصواريخ التي تم إسقاطها، والمسافة التي تقطعها الطائرات من لحظة إقلاعها حتى هبوطها لا تتجاوز 500 كم أي أن العملية العدوانية، نُفذت في أقل من نصف ساعة. 

كلام السفير أبو سعيد، بالتنسيق مع جهات اللجنة، والدكتور بسام بركات، عضو اللجنة الروسية- السورية للمصالحات، جاء في سياق الحث الأخير، حيث نددا بهذا الانتهاك، ووضعه برسم المحفل الدولي، ولجنة تقصي الحقائق، التي بدأت تعاني من عوائق كثيرة لعملها في دوما على إثر التقرير المزعوم عن استعمال مادة الكلور، الذي يبدو حتى الآن لا دليل حسياً وقاطعاً على ذلك، متخوّفاً من أن تزامن التصريحات الأميركية والبريطانية، وما حصل فجراً نوع من أنواع الضغط لأخذ هذا الملف إلى المجهول، دون إمكانية إثبات أي دليل ملموس.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا