أخبار العالم / الجزيرة

كبير موظفي البيت الأبيض ينفي وصفه لترامب بالأحمق

  • 1/2
  • 2/2

نفى كبير موظفي البيت الأبيض جون كيلي صحة تقارير إعلامية ذكرت أنه وصف الرئيس الأميركي  بالأحمق. وفي بيان صادر عن البيت الأبيض، أكد كيلي إن ما نشر بهذا الشأن مختلق كليا.

وأضاف كيلي أنه يتمتع بعلاقة قوية وصريحة مع الرئيس دونالد ترامب، وأن ما نشر "محاولة أخرى مثيرة للشفقة لتشويه سمعة المسؤولين المقربين من الرئيس، ولصرف الأنظار عن النجاحات الكثيرة للإدارة" بحسب بيان البيت الأبيض.

وكتب الرئيس ترامب في تغريدات على تويتر أن وسائل الإعلام أصيبت بالجنون، وتختلق قصصا كاذبة، مؤكدا أن الأمور في البيت الأبيض تسير بسلاسة كبيرة.

وجاء نفي كيلي تعقيبا على تقرير نشرته شبكة "أن بي سي" الإخبارية ذكرت فيه أن كيلي قال إن ترامب أحمق ولا يعلم شيئا عن قضايا السياسة في أجندته.

شهادات موظفين
وأفاد تقرير شبكة "أن بي سي" أن كيلي دائما ما يقلل من ذكاء ترامب، واستندت لشهادات أدلى بها ثمانية من الموظفين السابقين والحاليين في البيت الأبيض. وتعتقد مصادر الشبكة أن كبير موظفي البيت الأبيض سيرحل عن منصبه بحلول يوليو/تموز المقبل، وأن كيلي وترامب تعبا من بعضهما، على حد تعبير "أن بي سي".

وأضافت الشبكة الأميركية أن كيلي كان يتحدث في اجتماع مغلق مع بعض موظفي البيت الأبيض مخصص لمناقشة قضية متصلة بالهجرة، وأضافت أن كيلي قال فيه أيضا إن ترامب لا يعلم ما يعنيه برنامج "داكا" المتعلق بالمهاجرين، و"إننا يجب أن ننقذه من نفسه" بحسب الشبكة.

وليست هذه التقارير الإعلامية الأولى التي تتحدث عن سوء العلاقة بين ترامب وكبير موظفي البيت الأبيض، إذ كشفت تقارير سابقة في أكتوبر/تشرين الأول الماضي عن نية كيلي تقديم استقالته.

يٌذكر أن كيلي جنرال متقاعد كان يعمل في البحرية، تولى وزارة الأمن الداخلي بإدارة ترامب بعد أن صدق مجلس الشيوخ على تعيينه بأغلبية ساحقة، لكن ما لبث أنه عينه الرئيس في منصب جديد هو كبير موظفي البيت الأبيض خلفا لراينس بريبوس.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا