أخبار العالم / اليوم المغربية

فيديو مؤلم.. جزائري يضرب ويهين طفلا إفريقيا مهاجرا

  • 1/2
  • 2/2

حادثة هزّت الرأي العام في الجزائر، تعرّض طفل إفريقي مهاجر إلى الضرب الشديد والإهانة من قبل مواطن جزائري، أثناء ممارسته التسول في محطّة الحافلات بمحافظة عنّابة غرب البلاد، بحسب ما ذكر موقع “العربية. نت”.

ووثّق لهذه الحادثة مقطع فيديو، وقع تداوله الأربعاء بكثافة على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث كان الطفل المهاجر من إحدى دول الساحل والصحراء والذي لا يتجاوز عمره 10 سنوات، يتسوّل في محطة الحافلات في الجهة المخصصة لنقل المسافرين، وبدا يستجدي أحد الأشخاص المعونة، غير أنّ ردة فعل الأخير كانت عنيفة، ووجه له صفعة قويّة أسقطته أرضا، لينهار بعدها باكيا، في حين كان عدد من الشباب يضحكون مستهزئين، ويقومون بتصوير المشهد دون تدخل منهم.

وأثارت هذه المشاهد استياء واستنكار الجزائريين، من المعاملة السيئة لطفل صغير، يبحث عن ما يسدّ رمقه، مؤكدين على رفضهم التمييز العنصري، ومطالبين بضرورة معاقبة المتورطين.

وتفاعلا مع ذلك، أعلنت سلطات محافظة عنّابة، أنها فتحت تحقيقا في الفيديو الذي “يظهر مشاهد عدائية ضدّ طفل من دول الساحل تم التعدي عليه في الطريق العام يقوم بممارسة التسوّل”.

وأضافت في بيان، أنّها قامت بإيداع شكوى ضدّ مجهول لدى السلطات القضائية، من أجل تحديد هوية الجاني وتوقيفه قبل تقديمه أمامها، محذّرة بأنّ كل مساس بالسلامة الجسمية والنفسية لأي شخص، بغض النظر عن عرقه أو جنسيته، سيكون محل متابعات جزائية صارمة وفقا للقوانين سارية المفعول بالجزائر.

وانتشر المهاجرون الأفارقة بالجزائر في السنوات الأخيرة، في كل المدن، حيث يعيشون ظروفا صعبة، دفعت بالعديد منهم للخروج إلى التسول أو الانخراط في مهن هامشية، وهو ما أثار غضب بعض الجزائريين من وجودهم، فيما يبدي آخرون تعاطفا معهم.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا