أخبار العالم / فرانس 24

القوات السورية تدخل منطقة درعا البلد بعد استعادتها من الفصائل المعارضة

الشرق الأوسط

© أ ف ب

فيديو علا غرة

نص فرانس 24

آخر تحديث : 12/07/2018

دخلت قوات النظام السوري الخميس إلى أحياء يسيطر عليها مقاتلو الفصائل المعارضة في منطقة درعا البلد ورفعت العلم في الساحة العامة أمام مبنى البريد، بحسب ما أفادت وكالة الأنباء السورية "سانا". وكانت قد توصلت فصائل المعارضة المسلحة إلى اتفاق مع النظام السوري يقضي بأن تقوم الفصائل المتواجدة في درعا البلد بتسليم أسلحتها.

أعلنت وكالة الأنباء السورية "سانا" الخميس عن دخول قوات النظام السوري أحياء يسيطر عليها مقاتلو الفصائل المعارضة في مدينة درعا جنوب سوريا.

وقال مراسل للوكالة في المكان إن "وحدات من الجيش السوري دخلت إلى منطقة درعا البلد ورفعت العلم في الساحة العامة أمام مبنى البريد".

وكانت "سانا" أفادت الأربعاء أنه تم التوصل إلى اتفاق بين النظام السوري وفصائل المعارضة المسلحة يقضي بأن تقوم الفصائل المتواجدة في درعا البلد بتسليم أسلحتها.

وقالت الوكالة إن الاتفاق "ينص على تسليم المجموعات الإرهابية سلاحها الثقيل والمتوسط" في إشارة إلى فصائل المعارضة. وأوضحت أن الاتفاق "يشمل مناطق درعا البلد وطريق السد والمخيم وسجنة والمنشية وغرز والصوامع" وهي أحياء في المدينة.

كما ذكرت الوكالة "أنه بموجب الاتفاق، ستتم تسوية أوضاع المسلحين الراغبين بالتسوية وخروج الإرهابيين الرافضين للاتفاق".

وتسيطر قوات النظام حاليا على نحو 80 بالمئة من محافظة درعا، ولا تزال تتواجد الفصائل المعارضة في نحو 15 بالمئة منها، والمساحة الباقية تحت سيطرة "فصيل خالد بن الوليد" الذي بايع تنظيم "الدولة الإسلامية".

ومنذ بدايتها في العام 2011 أوقعت الحرب في سوريا أكثر من 400 ألف قتيل وشردت الملايين.

 

فرانس24/ أ ف ب

نشرت في : 12/07/2018

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا