أخبار العالم / الجزيرة

الخارجية الأميركية: حان الوقت لوقف الحرب باليمن

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3

قالت وزارة الخارجية الأميركية إن الوقت قد حان "الآن" لوقف الأعمال القتالية في اليمن، وجلوس كلا الجانبين على مائدة التفاوض، مؤكدة أن واشنطن تعتقد بأن المناخ مناسب للمضي قدما في محادثات السلام لإنهاء حرب اليمن.

وحث روبرت بالادينو نائب المتحدث باسم الوزارة جماعة الحوثي على التوقف عن إطلاق الصواريخ والطائرات المسيرة صوب السعودية والإمارات، كما دعا التحالف الإماراتي السعودي إلى وقف الضربات الجوية على المناطق السكنية في اليمن.

وفي ما بدا تطورا نوعيا في الموقف الأميركي من حرب اليمن؛ حث وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الثلاثاء -في بيان له- التحالف على وقف ضرباته الجوية في المناطق المأهولة بالسكان في اليمن بسرعة،

وتابع أن المفاوضات التي دعا إليها المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث يجب أن تبدأ الشهر المقبل.

وتأتي تصريحات وزير الخارجية الأميركي بعيد تصريحات مشابهة لوزير الدفاع جيمس ماتيس خلال جلسة نقاشية في المعهد الأميركي للسلام بواشنطن.7427f57280.jpg

f2451072ec.jpg
5855814457001 7d077894-376a-4198-bf00-d31987d7ad04 232611c6-bb25-461b-b0a2-f7f4d1264987
video

طاولة التفاوض
وقال ماتيس -في الجلسة- إن على جميع الأطراف المنخرطة في الصراع باليمن أن تجلس على طاولة التفاوض خلال الثلاثين يوما المقبلة. وأضاف أن ذلك يجب أن يكون على أساس وقف لإطلاق النار، وانسحاب الحوثيين من الحدود، ثم توقف القصف الجوي. في إشارة إلى القصف الذي تنفذه طائرات التحالف السعودي الإماراتي.

بالتزامن، أعلن المبعوث الأممي لليمن أنه سيعمل على عقد مفاوضات جديدة بين أطراف النزاع باليمن في غضون شهر، وقال -في بيان نشر بحسابه على موقع تويتر- "لا نزال ملتزمين بجمع الأطراف اليمنية حول طاولة المفاوضات في غضون شهر، كون الحوار هو الطريق الوحيد للوصول لاتّفاق شامل".

ورحّب المسؤول الأممي بالدعوات الأخيرة لاستئناف العملية السياسية والتدابير الفورية للتوصل إلى وقف للأعمال العدائية باليمن، وشدد على أنه لا يمكن أن يكون هناك حل عسكري للصراع.top-page.gif

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا