الارشيف / أخبار العالم / اليوم السابع

"مكافحة الإدمان" ينتهى من الكشف على طلاب المدينة الجامعية بأسيوط

أكد عمرو عثمان مدير صندوق مكافحة الإدمان التابع لوزارة التضامن الاجتماعى، أن إجراءات الكشف الطبى عن تعاطى المواد المخدرة للطلاب الجدد المتقدمين للمدينة الجامعية لمحافظة أسيوط انتهت هذا الأسبوع، وفقا لبروتوكول التعاون المبرم بين الصندوق وجامعة أسيوط، بهدف حماية طلاب الجامعة من الوقوع فى براثن الإدمان.

وأشار عثمان إلى أنه تم الكشف على ما يقرب من 4500 طالب سيتقدمون للالتحاق بالمدينة الجامعية للعام الدراسى المقبل، لافتا إلى أن هناك حالات تم استبعادها من المدينة الجامعية بعد تبين إيجابية الكشف عليها من حيث تعاطى المخدرات.

وأكد أن هذا التعاون مع جامعة أسيوط يأتى فى إطار تنفيذ الخطة القومية لمكافحة الإدمان التى تم وضعها من قبل الصندوق واعتمادها من رئاسة الوزراء، مؤكدا أن الصندوق سيسعى إلى توسيع هذه الشراكة لتشمل كافة جامعات الجمهورية، منوها إلى أن جامعتى القاهرة وعين شمس يجريان بالفعل هذه التحاليل للطلبة.

وكانت غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعى رئيس مجلس إدارة صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى، وأوضحت أن الكشف يهدف للتأكد من عدم تعاطى الطلاب للمواد المخدرة وكإجراء وقائى لهم، لافتة إلى أن البروتوكول بين الصندوق والجامعة ينص على اجتياز الفحص الطبى الذى يثبت عدم تعاطى الطالب للمواد المخدرة كشرط أساسى من شروط القبول بالمدينة الجامعية وانه يتم توفير العلاج بالمجان وفى سرية تامة.

وأوضحت أنه يتم إعداد برامج توعوية للطلاب فى مختلف كليات جامعة أسيوط بشأن توعيتهم بخطورة مشكلة تعاطى المخدرات والآثار السلبية المترتبة على ظاهرة التعاطى، وأكدت غادة أنه يتم التوسع فى خدمات الخط الساخن 16023، لتقديم البرامج العلاجية والتأهيلية مجاناً لمرضى الإدمان، حيث تم زيادة تغطية الخط الساخن من 9 محافظات إلى 12 محافظة من محافظات الجمهورية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا