الارشيف / أخبار العالم / الوفد

خبيرة اقتصاد تكشف أهم أسباب انخفاض قيمة الجنيه المصري

أكدت الدكتورة إيمان جمال، مدرس بكلية التجارة قسم اقتصاد بجامعة دمنهور، أن الاقتصاد والسياسة وجهان لعملة واحدة، يؤثر كلاهما على الآخر.

وكشفت أن "من أهم حلول الدين العام هو اختيار ديون قصيرة الأجل، وتنمية ورفع كفاءة رأس المال، وكذلك التركيز على سياسات تقشفية وضغط الإنفاق الحكومى، إضافة إلى التنسيق بين سياسات الدين العام من جانب، والسياسات النقدية والمالية من جانب آخر".
 وأوضحت "إيمان"، أن خفض الجنيه المصري لن يرفع الصادرات، حيث إن 50% من هذه الصادرات يتم استيراد مستلزمات إنتاجها من الخارج،  منوهة بأن مصر تستورد أكثر من 60% من احتياجاتها بالدولار، وبالتالي فإن خفض الجنيه سيؤدي إلى ارتفاع الأسعار ومعدلات التضخم ولن يفيد الاقتصاد.

 
 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا