الارشيف / أخبار العالم / مبتدأ

موسكو: أى عدوان أمريكى مباشر على سوريا سيؤدى إلى نتائج كارثية

اعتبرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، أن أى عدوان أمريكى مباشر على سوريا سيؤدى إلى نتائج كارثية على منطقة الشرق الأوسط.

وقالت، خلال برنامج "حق المعرفة" على إحدى القنوات التلفزيونية الروسية، إن اعتداء الولايات المتحدة المباشر ضد سلطات دمشق وضد الجيش السورى، سيؤدى "إلى تحولات مريعة" فى الشرق الأوسط.

وأضافت: "مهمتى هى شرح لماذا من المهم جدا البقاء فى مسار الاتفاقات. فإذا بدأ عدوان أمريكى مباشر ضد دمشق والجيش السورى فسيؤدى ذلك إلى تحولات مرعبة، ليس على هذه الدولة فحسب، بل وعلى المنطقة بأسرها".

وتوقعت زاخاروفا، أن يؤدى تغيير النظام الحاكم فى دمشق إلى ما هو أبعد من فراغ السلطة، وهو الفراغ السياسى الذى سيمتلئ على الفور "بالمعتدلين" الذين فى حقيقة الأمر ليسوا إلا إرهابيين من كل الأصناف والأشكال، والذين لا يمكن فعل أى شىء تجاههم، وفقا لتوصيفات الدبلوماسية الروسية، التى قالت أيضا "نحن نعرف أن الجيش العراقى شكّل، لاحقا، أساسا لداعش على الأرض، وكل من تحاربه روسيا والتحالف، تعود جذوره إلى هناك".

جاءت هذه التصريحات، غير المسبوقة، عقب تسريبات إعلامية أمريكية لمقابلة أجراها وزير الخارجية الأمريكى جون كيرى، مع المعارضة السورية، أشار فيها إلى أن التدخل العسكرى الأمريكى المباشر فى سوريا سوف يقضى على المعارضة ويثير غضب روسيا وحلفائها فى المنطقة. غير أن مراقبين روس ألمحوا إلى أن لا تصريحات زاخاروفا، ولا تصريحات كيرى، تعكس حقيقة الاتفاقات والخلافات بين موسكو وواشنطن، وإنما تعكس بوادر صفقة روسية – أمريكية قد تشكِّل لاحقا مفاجأة للرأى العام.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا