الارشيف / أخبار العالم / مبتدأ

دعوة لاجتماعين عربى وإسلامى لبحث الوضع بحلب

أكد مندوب دولة الكويت الدائم لدى جامعة الدول العربية، السفير أحمد عبدالرحمن البكر، اليوم السبت، أنه تم تقديم طلب لعقد جلسة فورية وطارئة لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى المندوبين الدائمين لبحث الأوضاع الإنسانية المتدهورة فى مدينة حلب بسوريا.

وقال السفير البكر فى تصريح لوكالة الأنباء الكويتية إنه بعث بمذكرة رسمية إلى الأمانة العامة للجامعة العربية بهذا الشأن.

وأضاف أنه يجرى حاليا التشاور بين الأمانة العامة والدول الأعضاء لتحديد موعد الانعقاد لعقد جلسة فورية طارئة لمجلس الجامعة العربية لبحث الأوضاع الإنسانية المتدهورة فى حلب وتوجيه المناشدات المطلوبة إلى المجتمع الدولى والمنظمات الإنسانية.

وكانت دولة الكويت دعت فى وقت سابق، مجلس جامعة الدول العربية إلى عقد جلسة فورية وطارئة على مستوى المندوبين لبحث الأوضاع الإنسانية المتدهورة فى مدينة حلب السورية ولتوجيه المناشدات المطلوبة إلى المجتمع الدولى والمنظمات الإنسانية.

وذكرت الخارجية الكويتية فى بيان أنها دعت أيضا منظمة التعاون الإسلامى لعقد مثل تلك الجلسة الفورية والطارئة للجنة التنفيذية لمنظمة التعاون الإسلامى على مستوى المندوبين.

وذكر البيان أن مندوب دولة الكويت لدى جامعة الدول العربية إضافة إلى القنصل العام لدولة الكويت فى جدة ومندوبها الدائم لدى منظمة التعاون الإسلامى باشرا بطلب عقد الجلستين فى هذا الشأن.

كما أجرى وتلقى الشيخ صباح خالد الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء بالإنابة ووزير الخارجية الكويتى اتصالات هاتفية مع عدد من المسؤولين لبحث الأوضاع الإنسانية المتأزمة فى مدينة حلب السورية وسبل التنسيق بشأنها.

وذكرت الخارجية الكويتية أن الاتصالات شملت كلا من وزير الخارجية، سامح شكرى، والأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية عبداللطيف الزيانى والأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط والأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامى إياد مدنى.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا