الارشيف / أخبار العالم / التحرير

بعد تمرير «جاستا».. أرملة أمريكية تقيم أول دعوى قضائية ضد السعودية

ارسال بياناتك

أقامت أرملة أمريكية قتل زوجها في أحداث 11 سبتمبر، أول دعوى قضائية ضد السعودية، بعد تمرير قانون "جاستا"، وفقاً لوكالة "بلومبرج".

ويسمح القانون لعائلات ضحايا هجمات الحادي عشر من سبتمبر، بمقاضاة الدول التي ينتمي إليها المهاجمون، أو تلك التي لعبت دوراً في الهجمات.

واتهمت "ستيفان روس ديسمون"، السعودية بتقديم الدعم المادي للقاعدة وزعميها بن لادن، في دعوة قضائية أقامتها في محكمة واشنطن الجمعة الماضية، وأنها تأمل في الحصول على تعويضات مادية بسبب قتل زوجها وإلحاق الضرر النفسي المتعمد لها.

وذكرت الوكالة، أن "ديسمون" رفعت الدعوى أيضاً بالنيابة عن ابنتها، التي كانت حاملاَ بها عندما قتل والدها القائد في البحرية الأمريكية في هجمات 11 سبتمبر.

شاهد أيضا

وبحسب بلومبيرج، فإن 15 من أصل 19 فردا خطفوا الطائرات التي استخدمت في هجمات 11 سبتمبر، يحملون الجنسية السعودية.

وأشارت إلى أن واحدة من تلك الطائرات استهدفت مقر وزارة الدفاع الأمريكية، لافتة إلى أن لجنة التحقيق الأمريكية في الهجمات خلصت في تقرير لها عام 2004 بأنه «لا توجد أدلة على أن الحكومة السعودية أو كبار المسئولين فيها يمولون تنظيم القاعدة».

وذكرت أن السفارة السعودية لم تقم بالتعليق على الدعوة القضائية، ولم ترد على البريد الإكتروني الذي أرسلته إليها الوكالة حيال الأمر.

ونوهت بلومبرج بتصريحات وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، للصحفيين في يونيو الماضي، بأنه في حالة التصديق على "جاستا" وتمريره، فالولايات المتحدة ستخسر الكثير.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا