الارشيف / أخبار العالم / مبتدأ

الأحد.. السعودية تعتمد التقويم الميلادى

تبدأ الهيئات الحكومية فى المملكة العربية السعودية، اليوم الأحد، العمل بالتقويم الميلادى، بدلًا من الهجرى، تطبيقًا لقرارات مجلس الوزراء.

أفاد أحد كبار الموظفين بالدوائر الحكومية لدى المملكة العربية السعودية، بحسب "سبوتنيك"، بأن اعتماد التقويم الميلادى سيخسر كل موظف ما يقارب أجر نصف شهر من راتبه السنوى.

ويحصل الموظف بعد تطبيق القرار على راتبه الشهرى فى الـ25 من كل شهر ميلادى، بدلا ما كان متبعًا سابقًا فى حصول الموظف على المرتب كل 25 يومًا من الشهر الهجرى، إذ تنقص السنة الهجرية بنحو 15 يومًا عن الميلادية.

ويأتى القرار ضمن حزمة قرارات اتخذها مجلس الوزراء السعودى في وقت سابق، تضمنت أيضا إلغاء ووقف وتعديل بعض البدلات والمكافآت للموظفين الحكوميين فى البلاد، وتعديلات فى فترات الانتداب ونسب العمل الإضافى، إضافة إلى عدم منح العلاوة السنوية لهذا العام الهجرى 1438، أو أى زيادة مالية عند تجديد العقود أو تمديدها أو استمرارها أو عند إعادة التعاقد.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا