الارشيف / أخبار العالم / الشرق الاوسط

أول قائدة حزب سياسي تجوب المغرب حاملة رسالة «فيدرالية اليسارية الديمقراطي»

  • 1/2
  • 2/2

الأحد - 1 محرم 1438 هـ - 02 أكتوبر 2016 مـ رقم العدد [13823]

تحت شعار «معنا.. مغرب آخر ممكن»، تنظم نبيلة منيب، الأمينة العامة لتحالف فيدرالية اليسار، قافلة تجوب المدن والقرى المغربية لإيصال رسالة التحالف للناخبين، عبر 17 محطة، انطلاقًا من مراكش، مرورًا بمجموعة من القرى والمدن الصغيرة في الجنوب والشرق وشمال المغرب.

وتلهب منيب مشاعر المتعاطفين مع حزبها بطلاقتها المعهودة، وبخطاباتها الحماسية المفعمة بالانتقاد الحاد للحكومة الحالية، وبشكل خاص لحزب العدالة والتنمية (مرجعية إسلامية). وتطرح منيب نفسها، كما يشير إلى ذلك شعار حملتها، «معنا.. مغرب آخر ممكن»، كبديل عن الحزبين المهيمنين في الساحة السياسية المغربية، «العدالة والتنمية» الذي يقترح نفسه كنواة لقطب المحافظين، وحزب الأصالة والمعاصرة الذي يحاول قيادة تحالف الحداثيين.

وفي خطاباتها خلال جولتها الانتخابية داخل المدن المغربية وجهت منيب سهام انتقاداتها لخطاب حزب العدالة والتنمية، المتمثل في الجانب الأخلاقي، مبرزة الفضائح الأخلاقية لبعض قيادييه، مشيرة إلى أن اليساريين هم أصحاب الأخلاق. أما حزب الأصالة والمعاصرة فترى منيب أن خطابه يدور حول معادات الأصولية، أكثر مما يتحدث أو يدافع عن الحداثة.

وبرزت منيب (56 سنة) منذ انتخابها عام 2012 أمينا عاما لحزب اليسار الاشتراكي الموحد، لتصبح بذلك أول سيدة مغربية تتولى قيادة حزب سياسي في البلاد. وتمكنت منيب من تطوير التنسيق والعمل المشترك بين بعض الفصائل اليسارية المغربية إلى مستوى أعلى عبر إنشاء «فيدرالية اليسار الديمقراطي» في 2007 التي تضم حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي وحزب المؤتمر الوطني الاتحادي والحزب الاشتراكي الموحد، بالإضافة إلى حركة «وضوح طموح شجاعة». وتقدم الأحزاب المتحالفة في إطار فيدرالية اليسار تحت قيادة منيب ترشيحات مشتركة للانتخابات التشريعية ليوم 7 أكتوبر (تشرين الأول)، وغطت بمرشحيها 98 في المائة من الدوائر الانتخابية.

وتلعب فيدرالية اليسار الديمقراطي في دعايتها الانتخابية على الكاريزما التي اكتسبتها منيب، إذ لا تخلو أوراق الدعاية الانتخابية لكل مرشحي الفيدرالية من صورة منيب، باعتبارها تتصدر اللائحة الوطنية للفيدرالية.

وحلت قافلة منيب حاملة «الرسالة»، التي تمثل الشعار الانتخابي لفيدرالية اليسار في مدينة جرادة (شرق) أول من أمس، بعد جولة شملت مدن فكيك وتندرارا وتلسينت على الحدود المغربية - الجزائرية،. وبعد ذلك ستتجه منيب إلى فاس ومكناس، ومنها إلى تطوان ثم عبر الرباط إلى الداخلة أقصى الجنوب قبل أن تختم جولتها عشية يوم الاقتراع في مدينة الدار البيضاء، كبرى حواضر المغرب، حيث المقر الرئيسي للحزب.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا