الارشيف / أخبار العالم / الوفد

المكتب التجاري بميلانو يذيب جبل الجليد في العلاقات المصرية الإيطالية

بدأ جبل الجليد في العلاقات المصرية الإيطالية أن يذوب والذي تكون عقب ظهور قضية الإيطالي جوليو ريجيني، واتخذت العلاقات بين البلدين شكلا لا يليق بمكانة كلا منهما لدى الآخر ويرجع تاريخها للقدم مع الأخذ فى الإعتبار أن إيطاليا تعد ثالث أهم شريك تجاري لمصر.

ويبذل المكتب التجاري المصري بميلانو برئاسة الوزير المفوض التجاري أحمد المغاوري دياب، ومعه السكرتير ثالث تجاري ضياء رشدي، جهودا مضنية لإصلاح ما أفسدته قضية ريجيني والتي لاتزال آثارها موجودة وتشعر بها الجالية المصرية بإيطاليا وهي من أكبر الجاليات الأجنبية الموجودة هناك.

واستقبل المكتب التجاري محمد سامي رئيس هيئة المعارض، وقام بتنظيم العديد من اللقاءات الرسميه له خلال زيارته الحالية لإيطاليا على هامش مشاركة 34 شركة مصرية تعمل في قطاع الرخام والجرانيت بمعرض مارمو ماك ويقام بمدينة فيرونا ويعد من أشهر معرض عالمي في هذا القطاع.

كما تشارك في نفس التوقيت 4 شركات مصرية عملاقه تعمل في مجال السيراميك في معرض بولونيا للسيراميك ويعد هو الآخر من أهم وأشهر المعارض في العالم والشركات المحلية المشاركة في معرض السيراميك هي الجوهرة والمملوكة لرجل الأعمال أحمد عز، وكليوباترا لرجل الأعمال أبو العنين ورويال السلاب وشركة جلوريا.

وتنقل أعضاء المكتب التجاري ومعهم محمد سامي رئيس هيئة المعارض على مدار ثلاثة أيام بين مدينتي فيرونا وبولونيا في رحلات أشبه بالمكوكية لمتابعة مشاركة الشركات المصرية في المعرضين وأجروا لقاءات مع كل الشركات دون استثناء وشددوا في أحادثيهم بأن الحكومة وفي مقدمتها وزارة الصناعة والتجارة حريصة كل الحرص على تقديم كل المساندة لهم بهدف إحداث تنمية حقيقية للصناعة المحلية وزيادة قدراتها التنافسية بوجه عام ورفع معدلات الصادرات بوجه خاص.

وعقد رئيس هيئة المعارض بحضور أعضاء المكتب التجاري العديد من اللقاءات بالغة الأهمية مع المسئولين عن المعارض في إيطاليا وهم رئيس هيئة معارض ميلانو روبرتو ريتوني.

كما عقدوا اجتماعا مع أنتوني بريتسوني رئيس هيئة معارض بولونيا، واجتماعا آخر مع لوشيانو جالاساني رئيس اتحاد السيراميك الإيطالي.

وأسفرت هذه الإجتماعات عن تحقيق نتائج بالغة الأهمية منها أن رئيس هيئة معارض ميلانو، وكذا رئيس هيئة معارض بولونيا سيزوران القاهرة في وقت لاحق وسيلتقيان وزير الصناعة والتجارة المهندس طارق قابيل، وسيتم توقيع مذكرات تفاهم في مجال المعارض بين البلدين.

كما أسفرت الاجتماعات أيضا على أنه سيتم التوسع في معرض مارموماك "النسخة المصرية "والذي يقام من عامين في مصر ويأتي التوسع في المعرض ليصبح البوابة الرئيسية لانطلاق صناع الرخام والجرانيت الإيطالين إلى قلب القارة الإفريقية وفي نفس الوقت تستفيد الشركات المصرية من الخبرات الإيطالية الكبيرة في هذا المجال من ناحية والتواجد بالسوق الإفريقى بقوة.

كما أنه من المنتظر أن يوافق اتحاد صناعة السيراميك الإيطالي على انضمام مصر لعضوية منتدى السيراميك العالمي ومقره مدينة بولونيا ويتكون من أكبر 15 دولة منتجة للسيراميك في العالم، وكذا أيضا الموافقة على استضافة القاهرة للمنتدى في دورته القادمة العام المقبل حيث تستضيفه دولة الهند العام الحالي.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا