الارشيف / أخبار العالم / الوفد

تسريبات: ترامب لم يدفع ضرائب منذ 10 سنوات

أظهرت نسخة مسربة من إقرار العام 1995 الضريبي للمرشح الجمهوري للرئاسة الأمريكية دونالد ترامب أنه لم يدفع أي ضريبة فيديرالية على الدخل لأكثر من عشر سنوات.

ونشرت صحف ووسائل إعلام أمريكية أجزاء من الإقرار الضريبي لترامب الذي رفض مرارًا نشر نسخة من إقراره الضريبي للعام الماضي متعللًا بأنه مازال يخضع لمراجعة من هيئة الضرائب الأمريكية.

وأرسل شخص مجهول بريدًا إلكترونيًا لصحيفة نيويورك تايمز متضمنًا إقرار ترامب الضريبي الذي أظهر أنه سجل خسارة تقدر بـ918 مليون دولار من أجل تجنب دفع ضرائب فيديرالية على دخله.

وقالت حملة ترامب، في بيان، "إنه تم الحصول على مستند الضرائب المزعوم بشكل غير قانوني" لكن البيان لم ينكر مضمون التقرير.

وأضاف بيان الحملة أن "ترامب رجل أعمال من ذوي المهارات العالية لديه مسئولية مالية لعمله وعائلته وموظفيه، ولهذا فإنه يتأكد دومًا من عدم دفع ضرائب أكثر مما هو مطلوب قانونيًا".

وتمثل هذه الوثائق وقودًا جديدًا سيشعل الجدل بشأن إقراراته الضريبية التي رفض الكشف عنها، كما أنها تضعه في موقف حرج قبل شهر وبضعة أيّام على يوم التصويت في انتخابات الرئاسة، حيث رسم ترامب صورة لنفسه على أنه صاحب الأرباح والنجاحات.

وفي أول مناظرة رئاسية، الاثنين الماضي، رد ترامب على تصريحات كلينتون عن عدم دفعه ضرائب فيديرالية، ما يجعله متخوفًا من نشر إقراراته في العلن بالقول "هذا لأنني ذكي".

ولا ينص أي قانون أمريكي على ضرورة نشر المرشحين الرئاسيين إقراراتهم الضريبية، غير أن العادة درجت على ذلك منذ أربعة عقود باعتبارها تدعم مزيدًا من الشفافية المالية لمرشح رئاسي يصل للبيت الأبيض.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا