الارشيف / أخبار العالم / الوسط البحرينية

الاتحاد الأوروبي يعلن عن "مبادرة إنسانية عاجلة" من أجل حلب

بروكسل - أ ف ب 

02 أكتوبر 2016

اعلنت المفوضية الاوروبية اليوم الأحد (2 أكتوبر/ تشرين الأول 2016) عن "مبادرة انسانية عاجلة" للاتحاد الاوروبي الهدف منها افساح المجال امام المنظمات الانسانية لتقيم المساعدة لسكان مدينة حلب التي تحاصر قوات النظام القسم الشرقي منها.

وجاء في بيان صادر عن وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي فيديريكا موغيريني والمفوض المكلف الشؤون الانسانية خريستوس ستيليانيدس، ان الاتحاد الاوروبي خصص مساعدة عاجلة بقيمة 25 مليون يورو لشركائه الانسانيين، خصوصا لتغطية الحاجات الطبية وايصال الماء والطعام الى حلب.

واضاف البيان ان هذه المبادرة تمت بـ "التعاون مع الامم المتحدة" لمواجهة "مأساة انسانية"، ودعا الموقعان عليه "كل اطراف النزاع الى دعمها وتسهيل تنفيذها".

وكان مسؤول العمليات الانسانية في الامم المتحدة ستيفن اوبراين قال الاحد ان سكان القسم الشرقي المحاصر من حلب والبالغ عددهم نحو 250 الف شخص يواجهون "مستوى من الوحشية لا يجب على اي بشري ان يتحمله".

واوضحت المفوضية الاوروبية ان الهدف من مبادرة الاتحاد الاوروبي هو تسهيل "الوصول السريع للمساعدات الاساسية الى مدنيين في شرق حلب عبر تغطية النفقات الطبية وايصال المياه والحاجات الغذائية" و"تأمين اجلاء الجرحى والمرضى من شرق حلب".

واضافت ان الاتحاد الاوروبي يلتزم العمل "بشكل مكثف خلال الساعات والايام القليلة المقبلة مع الاطراف المعنيين" لكي تؤمن الاذونات اللازمة لتسليم هذه المساعدات وتأمين عمليات الاجلاء التي يجب ان تتم "فقط تحت مسؤولية المنظمات الانسانية".

كما طالب ستيليانيدس وموغيريني ايضا بان يتم اجلاء المرضى والجرحى ليس من شرق حلب فحسب، بل ايضا "من كامل المناطق المحاصرة".

واضافا في بيانهما "ان الاتحاد الاوروبي مستعد لتسهيل ودعم اجلاء المرضى الى منِشآت طبية مناسبة في المنطقة، او في اوروبا لتقديم خدمات طبية لا تكون متوفرة في المنطقة".

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا