الارشيف / أخبار العالم / مصر العربية

"البيشمركة" تبدأ استهداف "داعش" بالموصل العراقية

بدأت قوات "البيشمركة" التابعة للإقليم الكردي شمالي العراق، اليوم الأحد، استهداف المناطق الواقعة على المدخل الشرقي لمدينة "الموصل" الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة "داعش" بقذائف المدفعية الثقيلة.

 

 

وقال العقيد لقمان أبو بكير قائد أحد ألوية "البيشمركة" المتمركزة في جبل زرطيق الاستراتيجي الذي يبعد عن مدينة الموصل 20 كيلو مترًا، في تصريحاتٍ لـ"الأناضول"، إنَّ قواته كثّفت قصفها على قرية "كوك جليل" وبلدة "برطيلا" الواقعتين عند المدخل الشرقي لمدينة الموصل.

 

وأضاف أنَّ مدافع البيشمركة تستهدف المناطق الشرقية المحيطة بالموصل، مشيرًا إلى أنَّ مسيحيي وأكراد وعرب وإزيديي المناطق المستهدفة هجروا قراهم منذ فترة طويلة ورحلوا إلى محافظة أربيل ومناطق آمنة أخرى هربًا من التنظيم، وأنَّ هذه المناطق لا يتواجد فيها حاليًّا سوى عناصر "داعش".

 

ولفت القائد العسكري إلى بدء الاستعدادات من أجل استعادة بلدة "برطيلا" التي كان يقطنها غالبية مسيحية من يد "داعش"، قائلاً في هذا الخصوص: "على ضوء المعلومات المتوفرة لدينا فإنَّ البلدة خالية تمامًا، وعناصر داعش يتحصنون في الأنفاق التي حفروها داخل البلدة".

 

ولم يوضح أبو بكير نتائج هذه القصف وما إن كان أسفر عن خسائر في صفوف "داعش".

 

وفي يونيو 2014، استولى "داعش" على عددٍ من المدن العراقية، بينها الموصل، ومنذ مايو الماضي، بدأت الحكومة الدفع بحشود عسكرية قرب الموصل، ضمن خطط لاستعادة السيطرة عليها من "داعش"، كما تقول الحكومة إنَّها ستستعيد المدينة من التنظيم قبل حلول نهاية العام الحالي.

 

وفي سبتمبر الماضي، أعلن الرئيس الأمريكي باراك أوباما عن تحضيرات لإرسال 600 جندي أمريكي إضافي إلى العراق، بهدف تقديم الدعم لحملة استعادة الموصل من "داعش".


اقرأ أيضًا:

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا