الارشيف / أخبار العالم / الجزيرة اونلاين

وحدة الدعم النفسي تتعامل مع 139 سورياً بمخيم الزعتري خلال شهر

قدمت وحدة الدعم النفسي التابعة للعيادات التخصصية السعودية خدماتها للأشقاء اللاجئين السوريين في مخيم الزعتري ضمن برنامجها "شقيقي نحمل همك" والمعني بمعالجة حالات الاكتئاب النفسي ورهاب الحرب والخوف المفرط وغيرها من الحالات النفسية التي يعانون منها جراء الحرب و رحلة اللجوء ليبلغ مجموع ما تم التعامل معه من حالات مرضية خلال شهر سبتمبر (139) حالة.
ووفرت العيادات التخصصية السعودية التقنية الكاملة والخدمات المناسبة الهادفة إلى دعم وتحسين المستوى النفسي للأشقاء السوريين وذلك تجسيداً لحرصها الكبير على تقديم أفضل رعاية نفسية لهم والعمل على مساعدتهم وتقديم العلاج المناسب لهم من خلال الكادر الطبي المختص في التعامل مع مثل هذه الحالات .
وأوضح المدير الطبي للعيادات التخصصية الدكتور حامد المفعلاني أن وحدة الدعم النفسي في العيادات التخصصية السعودية تقدم خدمات الدعم النفسي الشاملة لكافة الأمراض النفسية التي يعاني منها الأشقاء السوريين ومنها حالات الاكتئاب النفسي وحالات البكم و الحالات النفسية المتوسطة والحالات العدوانية والحزينة حيث يتم التعامل مع كل حالة حسب التحليلات والفحوصات المناسبة من قبل الدكتور المختص بهذه الحالة وتقديم العلاج السلوكي المناسب لكل حالة .
من جهته، أكد المدير الإقليمي للحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سوريا الدكتور بدر بن عبد الرحمن السمحان، أن الحملة تحرص ومن خلال سلسلة البرامج التي تطلقها والتي تغطي كافة المحاور الإغاثية التي يحتاجها الأشقاء السوريين على تنوع الخدمات المقدمة لهم خصوصاً في المحور الطبي والذي يحتاج للجهد الكبير لما يحتويه من مجالات متعددة على الصعيدين الفسيولوجي والسيكولوجي بالإضافة إلى مواكبة التطورات التي تحدث على المستوى العلمي و العملي ليحظى الأشقاء السوريين بالطمأنينة والراحة .
مؤكداً أن التوجيهات الحكيمة من حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز ال سعود وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد ـ حفظهم الله ـ، تحرص على تقديم أفضل الخدمات الإنسانية للأشقاء السوريين وتوفير احتياجاتهم وتلبية متطلباتهم ، سائلاً الله العلي القدير أن يجزي المتبرعين من الشعب السعودي الكريم على ما يقدموه من تبرعات لأشقائهم من الشعب السوري العزيز خير الجزاء.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا