الارشيف / أخبار العالم / اليوم السابع

تويوتا تطرح روبوت لرضيع آلى لتلبية حاجة اليابانيات للأمومة

كشفت شركة تويوتا موتوراليوم الإثنين عن روبوت لرضيع ألى فى حجم الكف أطلقت عليه اسم "كيروبو مينى" وصمم ليكون رفيقا صناعيا فى سن الرضاعة وذلك فى ظل الانخفاض الشديد لمعدلات الإنجاب باليابان وحرمان يابانيات كثيرات من الأمومة.

ويهدف مشروع تويوتا الجديد إلى الاستفادة من اتجاه سكانى جعل اليابان فى صدارة الدول الصناعية التى تعانى زيادة عدد كبار السن مما أدى لانكماش سكانى لم يسبق له مثيل فى دولة لا تخوض حربا ولا تعانى مجاعة أو مرضا.

وقال فومينورى كاتاوكا كبير مهندسى تصميم كيروبو مينى "يهتز (الروبوت) قليلا بهدف محاكاة رضيع جالس لم يطور بعد مهارات التوازن بالكامل. ويستهدف هذا الضعف استثارة تواصل عاطفى. "

وتعتزم تويوتا بيع كيروبو مينى الذى تطرف عيناه ويتكلم بنبرة صوت عالية كالأطفال بسعر 39800 ين (392 دولارا) فى اليابان العام المقبل. وستبيع الشركة الروبوت مع "فراش" يوضع فيه ويمكن تثبيته فى مكان وضع الكوب فى السيارة.

وسيضاف روبوت تويوتا إلى قائمة من الروبوتات المماثلة له مثل الروبوت جيبو الذى صممه خبراء فى معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا ويشبه المصباح الدوار والروبوت بارو الذى يشبه صغير الفقمة وصممته شركة انتليجنت سيستم اليابانية كأداة علاجية لتخفيف آثار الخرف عند كبار السن. ويمثل من هم أكبر من 65 عاما أكثر من ربع سكان اليابان فيما تعمل قلة عدد العاملين فى مجال الرعاية على زيادة الضغوط على الخدمات الاجتماعية.

وتفاقم الانكماش السكانى فى اليابان فى ظل عزوف عن دعوة المهاجرين إلى البلاد لزيادة عدد السكان فى سن العمل ولم تظهر مؤشرات على أى تحسن إذ تتطلع الحكومة إلى الروبوتات لتعويض انخفاض أعداد المواليد.

وانخفضت المواليد فى اليابان خلال الخمسين عاما الماضية إلى النصف ووصلت إلى نحو مليون سنويا وفقا لإحصاءات الحكومة كما لا تتزوج واحدة من بين كل عشر نساء. ولا يتقبل المجتمع اليابانى كثيرا فكرة الإنجاب خارج إطار الزواج ولا تشيع الفكرة مثلما هو الحال فى الدول الغربية المتقدمة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا