الارشيف / أخبار العالم / هافينجتون بوست

بينها السعودية والإمارات.. إليك أشهر 6 دول توحدت بعد انفصال

  • 1/4
  • 2/4
  • 3/4
  • 4/4

يصادف 3 أكتوبر/تشرين الأول ذكرى اتحاد ألمانيا الشرقية والغربية، في دولة واحدة، وهو الحدث التاريخي الذي جمع الألمان تحت علم بلد واحد، وقيادة واحدة، بعدما عاشوا أعواماً من الانقسام.

في التقرير التالي، نعرض لمحات تاريخية عن أبرز الدول التي كانت منفصلة واتحدت من عدة ولايات أو قطاعات أو مدن أو حتى دول منفصلة، وأصبحت اليوم ذات قوة إقليمية أو دولية.

1- ألمانيا

germany

كان انقسام ألمانيا بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية العام 1945 أمراً واقعاً، فبعد أن كانت دولة واحدة، أصبحت جمهوريتين ألمانيتين، واحدة تابعة للاتحاد السوفيتي (ألمانيا الشرقية) وأخرى جمهورية فيدرالية (ألمانيا الغربية).

وجرت عدة مفاوضات لضم البلدين، واجتاحت مظاهرات ضخمة ألمانيا الشرقية ضد النظام الشيوعي، وحين بدأت احتفالات النظام بالذكرى الأربعين لتأسيس ألمانيا الشرقية، خرجت في مقابلها مظاهرات لألمان شرقيين رافضين لسياسة الحزب الشيوعي.

almanya

وفي 3 أكتوبر/تشرين الأول 1990، نجح الألمان في كسر سور برلين الفاصل بين ألمانيا الشرقية والغربية، ما اضطر إيريش هونيكر، الأمين العام للحزب الحاكم ورئيس الدولة لتقديم استقالته، بعد ذلك التاريخ أعلنت 5 ولايات في ألمانيا الشرقية
استكمال عملية الاتحاد بإعلانهم الانضمام إلى ألمانيا الغربية، لتتحد البلدان بعد
نجاح المفاوضات.

2- الولايات المتحدة الأميركية

في العام 1787 أعلنت أميركا استقلالها عن بريطانيا، بعد حرب شرسة ساعدتها فيها كل من فرنسا وإسبانيا.

وانتُخب إبراهام لينكولن، مرشح الحزب الجمهوري، لكن الأميركان الجنوبيين شعروا بانعدام العدل في ظل إدارة الجمهوريين الذين قرروا تحرير العبيد، ما نتج عنه انفصال إحدى عشرة ولاية جنوبية تم تسميتها بالولايات الكونفدرالية الأميركية.

وأعلنت الحرب على اتحاد الولايات المتحدة فيما يسمى بالحرب الأهلية بين الولايات في 1861 ودامت نيرانها مشتعلة حتى 1865.

وكانت بدايات تشكل ملامحها كدولة في أواخر القرن الثامن عشر، ثم بدأت الولايات المتحدة في موجة جديدة من التوسع، فبدأت بشراء ولاية آلاسكا في 1867ومن ثم توسعت في جزر إسبانية، واستعمرت الفلبين، قبل أن تستقل وتحتل جزرها بعد ذلك هي والبورتوريكو، إلى أن قامت ثورة فلبينية، تم الرد عليها أميركياً بالإخضاع العسكري العام 1899.

3- المملكة العربية السعودية

saudi arabia

عاشت الدولة السعودية قصة توحيدها على يد الملك عبدالعزيز آل سعود، مؤسس المملكة، الذي وحدها بعد أن كانت عبارة عن إمارات متناثرة في القرن الثامن عشر.

وسبق تأسيس المملكة محاولتان لتوحيد البلاد، الأولى جاءت عقب اللقاء التاريخي الذي جرى بين حاكم الدرعية حينها الأمير محمد بن سعود بن مقرن، والإمام محمد بن عبدالوهاب،وتم توقيع "اتفاق الدرعية"، في العام 1745.

والمحاولة الثانية التي قام بها تركي بن عبد الله بن محمد آل سعود، والتي أعقبت سقوط الدولة الأولى على يد إبراهيم باشا العام 1818، وتحولت حينها العاصمة من الدرعية إلى الرياض.

وفي العام 1902 تمكن الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود، من السيطرة على الرياض، ليتم توحيد الحجاز ونجد وأجزاء من شبه الجزيرة العربية بعد ذلك، ويتم تسميتها بأمر ملكي تحت اسم المملكة العربية السعودية في 23 سبتمبر/أيلول 1932 الذي أصبح اليوم الوطني للمملكة.

4- دولة الإمارات المتحدة

تشكلت ملامح الدولة الإماراتية العام 1971 وتكونت من 7 إمارات، أبوظبي، ودبي، والشارقة، وعجمان، والفجيرة، ورأس الخيمة، وأم القيوين.

وكانت تتكون من 9 إمارات، غزاها البريطانيون العام 1853، وظلوا بها حتى انسحابهم العام 1971، واتحدت تلك الجزر، وأسس الشيخ زايد آل نهيان قواعد الحكم في الدولة وسميت بـ"الإمارات العربية المتحدة".

5- المملكة المتحدة

تتألف المملكة المتحدة البريطانية من 4 أقاليم هي: إنكلترا، وإيرلندا الشمالية،
واسكتلندا، وويلز.

في العام 1707 اتحدت مملكتا إنكلترا -التي تضم ويلز- وإسكتلندا تحت اسم بريطانيا العظمى، وبعد مرور الزمن تم دمج مملكة إيرلندا إليها.

حدثت بعد ذلك عدة نزاعات داخل جزيرة أيرلندا، هدفت إلى الانفصال، لتنجح جمهورية إيرلندا في الحصول على سيادتها باستثناء إيرلندا الشمالية التي ظلت جزءاً من المملكة المتحدة.

سميت في البداية بموجب قانون تحت اسم "المملكة المتحدة لبريطانيا العظمى وأيرلندا الشمالية" في العام 1927، ثم سميت الدولة بعد ذلك باسم "المملكة المتحدة
لبريطانيا العظمى في عام 1801عندما اتحدت مع أيرلندا.

6- ماليزيا

malasia

لم تكن ماليزيا دولة واحدة حتى العام 1963، إذ إن المملكة المتحدة كانت تستعمر في مناطق الدولة الماليزية، إذ إن موقع ماليزيا يعتبر مثالياً للتجارة وإنشاء قاعدة
بحرية لبريطانيا. وكانت تسمى تلك المستعمرات باسم مالايا إلى أن تم حلها ضمن اتحاد الملايو، ومن ثم أعلنت استقلالها في 1957.

تشكلت ماليزيا من اتحاد كل من سنغافورة، وساراواك، وشمال بورنيو، واتحاد مالايا عام 1963، متخذة من كوالالمبور عاصمة لها، بعدد ولايات يبلغ 13 ولاية، و3 أقاليم.

حدثت عدة صراعات كانت القضية الرئيسية فيها السيطرة على مضيق ملقا، الذي يلعب دوراً هاماً في الملاحة الدولية، والاقتصاد القائم على التجارة، إلى أن اكتمل اتحاد ماليزيا وأحدثت نمواً اقتصادياً ملحوظ مسجلة مراكز اقتصادية عالمية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا