الارشيف / أخبار العالم / عكس السير

طائرة أمريكية تقتل القيادي الذي كان جالساً يمين الجولاني خلال إعلانه الانفصال عن تنظيم القاعدة

قال مسؤول في وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) لرويترز إن الولايات المتحدة استهدفت عضوا بارزا بتنظيم القاعدة في سوريا في ضربة جوية اليوم الاثنين وما زالت تقيم نتائج الضربة.

وأضاف المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه، بحسب ما أوردت وكالة رويترز : “لن نناقش عمليات بعينها أو ننشر معلومات عن الضربات الجوية على أهداف مهمة لحين تأكدنا من نجاح الضربة”.

وقال ناشطون معارضون، إن القيادي المستهدف هو “أبو الفرج المصري”، لافتين إلى أن الاستهداف تم في قرية بريف جسر الشغور، حيث أصيب عدد من مرافقيه أيضاً.

ويبلغ أبو الفرج (أحمد سلامة) من العمر 60 عاماً، وسبق له أن نشط في أفغانستان، وكان جالساً على يمين الجولاني خلال إعلانه الانفصال عن تنظيم القاعدة، على اعتبار أنه “عضو في مجلس شورى فتح الشام”.

ولم تعلن أي مصادر رسمية أو شبه رسمية عن صحة هذه المعلومات من عدمها حتى اللحظة (7.35 PM)

عكس السير

قيم الخبر

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا