الارشيف / أخبار العالم / التحرير

أطباء بلا حدود: طائرات التحالف السوري حولت «حلب» إلى حقل للقتل

ارسال بياناتك

قال مدير عمليات أطباء بلا حدود تشيسكو فيالونغا: إن "طائرات التحالف الذي تقوده سوريا، تلقي بالقنابل كالمطر، الأمر الذي تسبب في تحويل حلب الشرقية برمتها إلى حقل مغلق للقتل".

وكانت مديرية الصحة في حلب الشرقية أفادت بأن المستشفيات سجلت في الفترة من 21 إلى 26 سبتمبر أكثر من 822 جريح بينهم ما لا يقل عن 221 طفلاً وأكثر من 278 قتيل بينهم على الأقل 96 طفلاً. 

ووفقًا للمنظمة، فإن الأعداد الهائلة من الجرحى تؤدي إلى استهلاك مخزونات المستشفيات، علمًا أن منظمة أطباء بلا حدود نجحت في إيصال شحنة إمدادات طبية إلى داخل المدينة خلال الفترة القصيرة التي كسر فيها الحصار في أغسطس الماضي، لكنها غير قادرة على إدخال المزيد منذ ذلك الحين. 

وأضاف "فيالونغا" "قمنا خلال الأشهر الماضية بما في وسعنا للاستمرار في دعم مستشفيات حلب، لكننا نقف اليوم عاجزين في ظل الحصار التام للمدينة والهجمات على القوافل الإنسانية والضربات الجوية الكثيفة". 

شاهد أيضا

يشار إلى أن الوضع في حلب الشرقية كان حرجًا حتى قبل تجدد الهجوم، 

وتابع مدير عمليات أطباء بلا حدود، "كان الهجوم الذي تعرض له مستشفى القدس حين قصف في أبريل أعنف هجوم إلى ذلك اليوم، لكن حدودًا لم يكن لأحد أن يتخيلها قد تم تخطيها منذ ذلك الحين، وفي حال استمرت هذه الضربات الجوية بهذه الكثافة فربما لن يبقى مستشفى واحد في غضون أيام.

وأكد فيالونغا أنه يجب على روسيا وباقي أعضاء مجلس الأمن أن تلتزم بقرار حماية المرافق الطبية وتضع نهاية للتجاهل التام للإنسانية والذي يظهر جلياً في حلب اليوم. 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا