الارشيف / أخبار العالم / صدى

الحب الحر

الحب شعور خفي لا سلكي يشعر به المرء اتجاه البشر في هذه الحياة.

نستطيع أن نقول هو التواصل اللاسلكي بين البشر، قد يحوي موزع متصل بالعديد من الناس وقد يكون فقط حب خاص،هناك في عمق كل شخص وكيانه شروط للحب من خلالها يقبل الناس ويكون العلاقات بحسب هذه الشروط التي تفرض عليه اختيار أشخاص وفق لائحته.

الحب الذي يكون بقيود وشروط يفرضها المتحابين على بعضهم وكأن كلاهما يمتلك الآخر كالعصفور بالقفص يفرض عليه أكله ومشربه ووقت نومه وحياته فهذا ليس حب ولا يطلق عليه حب .

بل الحب هو أن تحب بحرية أن تطلق العصفور من القفص فإن كان هناك حب حقيقي متبادل فسيغرد بقربك ويأنس بك وهو حر طليق.

أما الحب المزيف الاجباري أن تحبسه بالقفص وتفرض عليه حياة غير التي يريدها هذا ليس بحب،فالطيور تلحق بعضها بعض في الجو ويرقصون ولا يجبر أحدهما على حب الآخر بل بالاختيار والتوافق برغبة الاثنين.

فالحب يكون بحرية من الطرفين دون إجبار فإن كان حب خالصا نقيا فسيقوم على احترام المحبة مهما كانت الظروف لا للخيانة ونعم للوفاء .

تقول الحكمة

تكلّم هامساً عندما تتكلّم عن الحبّ.
أي الحب هو الهدوء الذي في جوفه عاصفة أي بالأصح تيار النهر الهادئ الذي في عمقه قوة وإثارة ،فيبدأ الحب بكلمة وربما نظرة وقد تكون همسة أو حتى لمسة بتحديد يبدأ بالهدوء وحينما يقع تحدث الاثارة .

بالأصح الشفتين عندما ينجذبان بهدوء ويلتقيان (يلتصقان) تحدث اثارة لاتكون في السرعة والقوة.

فالعلم الصحيح أن الهدوء هو أسلوب في الحب أمثل يفضل العمل به ومن فضل القوة والسرعة فاليحذر من مطبات الحب فالذي يبحر بالقارب في بحر هادئ عليه أن يخشى الصخور التي تحته ،فواحدة من الصخور  مهما كان حجمها كفيلة بأن تخسرك قاربك وربما نفسك إن لم تعرف السباحة .

تقول الحكمة2

ادخلي الحبّ كبيرةً، واخرجي منه أميرةً

أي أدخل عالم الحب مستشرف للجمال والمتعة ولا تنتظر وتترقب أن يحدث سوء أو خيانة لأن الذي يجلس بالمطار ستأتيه طياره 

والذي يجلس بالمحطة سيأتيه قطار والذي يجلس بالمواقف ستأتيه سيارة.

فلا تحجز تذكرتك في مطار ومحطة ومواقف الخيانة بترقبك وتفكيرك لأنها حتما ستأتي إليك وربما كان المقعد الذي بجوارك هو لشقيق قلبك.

بل أنطلق إلى جزر الحب الصافية الراقية النقية وأمشي على شواطئها الجميلة ودع قدمك تلامس رمالها الناعمة ودع نفسك ترى كل جميل فهذا هو الحب الحر الرائع .

هو ليس قفص ذهبي أو سجن أبدى أو قلب به سهم هو بحر لانهاية له صافي شواطئه عديدة وجزره كثيرة وقلب نقي مغلف بالورد وأزكى أنواع الطيب ،لاتضع لحبك نهاية بل أرسم البداية ودعها هكذا بل أرسمها في كل حين على كل جميل كي لا تكون هناك أي نهاية .

وأن كان القدر قد كتب لكما نهاية إما بوفاة أحدكما أو قررتم ذلك ،أخرجا منه بكل فخر واعتزاز بهذه التجربة الجميلة وتقدير منكما لأيامكم السعيدة الماضية.

ختاما عيش الحب بإيجابية وتفكير سليم ولا تعيش بسلبية وتوتر وقلق لأن تجربة الحب هي تجربتك، فأنت الذي ستعيشها فأحسن اختيار المطار واستمتع بالوجهه.

شارك هذا الخبر:



اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا