الارشيف / أخبار العالم / روسيا اليوم

"سبايس" إكس" تشتبه في شركة منافسة لها بالضلوع في حادثة انفجار "فالكون 9"

أعلن رئيس شركة "سبايس إكس" إيلون موسك أن حادث صاروخ "فالكون 9 " التابع لشركته والذي وقع في صباح يوم 1 سبتمبر/ أيلول في رأس كانافيرال أصبح أخطر فشل واجهته الشركة على مدى 14 عاما.

وأضاف أن شركته لا تستبعد فرضية الإهمال والتعطيل والتخريب كسبب محتمل لانفجار الصاروخ.

وقالت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية أن كاميرات الشركة سجلت قبل إطلاق الصاروخ بـ 8 دقائق ظلالا غريبة على سقف مبنى تابع لشركة " ULAD " المنافسة لـ "سبايس إكس".

وأوضحت الصحيفة أن المبنى التابع لـ " ULAD " يقع قريبا من منصة إطلاق صاروخ "فالكون". وطلب موظفو "سبايس إكس" من رجال الشرطة بأن يفحصوا سقف المبنى بعد أن رفضت شركة " ULAD " الموافقة على صعود خبراء شركة "سبايس إكس" إلى سقف المبنى لإجراء تفتيش هناك. إلا أن رجال الشرطة لم يكتشفوا هناك أي شيء له علاقة بانفجار الصاروخ.

يذكر أن شركة "سبايس إكس" لا تزال تدرس كل الاحتمالات والأسباب الممكنة لانفجار صاروخ "فالكون 9" ، ما أدى إلى فقدان قمر الاتصالات الصناعي الإسرائيلي " AMOS – 6 ".

المصدر: نوفوستي

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا