الارشيف / أخبار العالم / الوفد

الولايات المتحدة تهتم بالملف السوري أكثر من اليمن

أفادت صحيفة "نيويورك تايمز"، بأن عمال الإغاثة والدبلوماسيين الغرب والمراسلين الحربيين يهتمون بالملف السورى أكثر من اهتمامهم بما يحدث فى اليمن، رغم من أن اعداد الضحايا فى اليمن ليس قليل الا ان الولايات المتحدة لا تهتم بها، حيث يعتقدون ان الحرب فى سوريا كارثة واسوأ بكثير مما يحدث فى اليمن.

وأشارت الصحيفة، إلى أن سبب اهتمام الولايات المتحدة بالملف السورى دون ملفات الدول فى الوطن العربى هو تعرض مصالحها وحياة مواطنيها فى الغرب الى الخطر، حيث يقوم داعش بعمل هجمات ارهابية وقتل رهائن امريكية بسبب القصف المستمر من قبل القوات الامريكية والتحالف الدولى.

واضافت الصحيفة، أن خوف الولايات المتحدة ليس فقط بسبب الهجمات الإرهابية، إنما ايضا خوف من توسع نفوذ إيران ورسيا فى المنطقة العربية، حيث ترى واشنطن أن طهران وموسكو الداعمين للرئيس السورى بشار الاسد هم المسؤولين عن جرائم الحرب التى تحدث فى سوريا.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا