الارشيف / أخبار العالم / مبتدأ

العفو الدولية: هجمات المعارضة على مناطق خاضعة لسيطرة الأسد غير مشروعة

وصفت منظمة العفو الدولية، المعنية بالدفاع عن حقوق الإنسان، الهجمات التى شنتها جماعات المعارضة السورية المسلحة على المناطق الخاضعة لسيطرة الحكومة السورية مؤخرا بأنها "غير مشروعة"، إذ تمت باستخدام أسلحة يحذرها القانون الدولى.

ونقلت قناة "روسيا اليوم" الناطقة باللغة الإنجليزية، مساء أمس الإثنين، عن سماح حديد مسؤولة المكتب الإقليمى لمنظمة العفو الدولية "إن هدف كسر الحصار عن أحياء حلب الشرقية لا يعطى لجماعات المعارضة المسلحة الرخصة لانتهاك القانون الدولى الإنسانى عبر قصف المدنيين دون تمييز فى الأحياء الخاضعة لسيطرة النظام السورى".

واتهمت المنظمة، فى بيان نٌشر أمس، جماعات المعارضة المسلحة بـ"التجاهل الصادم لحياة المدنيين"، مضيفة أن الهجوم الأخير على غربى حلب فى الـ28 من الشهر الجارى شهد "هجمات نفذت بشكل عشوائى على مناطق مدنية أسفرت عن مقتل عشرات المدنيين الأبرياء من بينهم أطفال فى المناطق التى تسيطر عليها الحكومة السورية".

كما اتهمت العفو الدولية أيضا المعارضة السورية المسلحة بارتكاب "جريمة حرب"، فى إشارة إلى الهجوم الذى وقع الأحد الماضى على غرب حلب باستخدام الغاز السام.

وكان المبعوث الأممى لسوريا ستيفان دى ميستورا، قد أعرب، فى وقت سابق، عن صدمته من الأعداد الكبيرة من الصواريخ التى اطلقتها المعارضة بشكل عشوائى على أحياء حلب الغربية.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا