الارشيف / أخبار العالم / الأناضول

البنتاغون: عمليات استعادة الرقة تبدأ خلال اسابيع

  • 1/7
  • 2/7
  • 3/7
  • 4/7
  • 5/7
  • 6/7
  • 7/7

01.11.2016 Atheer Ahmed Kakan Washington DC دولي, الدول العربية, عناوين اليوم

البنتاغون: عمليات استعادة الرقة تبدأ خلال اسابيع

خاص

الأرشيف

اخبار مرتبط

سفير باكستان بإثيوبيا: علاقتنا مع تركيا

سفير باكستان بإثيوبيا: علاقتنا مع تركيا "نموذج للتعاون" بالمنطقة

جمعية تركية: 24 شخصا يضطرون لمغادرة بلادهم في الدقيقة الواحدة

جمعية تركية: 24 شخصا يضطرون لمغادرة بلادهم في الدقيقة الواحدة

المقاتلات الفرنسية أطلقت 1600 صاروخ وقنبلة ضد أهداف

المقاتلات الفرنسية أطلقت 1600 صاروخ وقنبلة ضد أهداف "داعش" في سوريا والعراق

مجلس الأمن يمدد مهمة لجنة التحقيق الدولية في استخدام الكيماوي بسوريا

مجلس الأمن يمدد مهمة لجنة التحقيق الدولية في استخدام الكيماوي بسوريا

تهنئة أممية وأمريكية للبنان بانتخاب رئيس جديد للبلاد

تهنئة أممية وأمريكية للبنان بانتخاب رئيس جديد للبلاد

واشنطن/ أثير كاكان/ الاناضولأكد البنتاغون نيته بدء عمليات استعادة مدينة الرقة السورية من قبضة داعش "خلال اسابيع".
وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية بيتر كوك، الأثنين، "نحن نشعر كلنا بأنه من المهم المحافظة على الضغط على داعش في هذه اللحظة المهمة، فيما تلفحهم حرارة العمليات في الموصل".
ولفت إلى أن "جهود تحرير الرقة ستبدأ كما قال الوزير (الدفاع آشتون كارتر) خلال اسابيع".
وقال متحدث البنتاغون أن معركة استعادة الرقة ستكون مليئة "بالفرص المختلفة" التي يمكن لأعضاء التحالف الدولي لمحاربة داعش "بما في ذلك تركيا" أن يلعبوا دوراً فيها. وأشار إلى وجود "حوارات مستمرة" مع هذه الدول في هذا المجال.
وأضاف كوك "أن الدور الذي لعبته تركيا في مجال مكافحة داعش ، كان ناجحاً جداً في تأمين وتعزيز الانتصارات على طول الشريط الحدودي، ولقد آذوا داعش"
وشدد على أنه "من مصلحة تركيا وعدد من شركائنا في التحالف (الدولي لمحاربة داعش) أن يلعبوا دوراً رئيسياً (في تحرير الرقة)".
وتسود خلافات بين تركيا والولايات المتحدة حول إشراك "ي ب ك" في عمليات تحرير الرقة، كجزء من قوات سوريا الديمقراطية التي يشكل عناصر هذا التنظيم الجزء الأكبر منه، بينما ترفض تركيا هذا الأمر قطعياً لكونه يهدد أمن حدودها.
وبرغم أن الولايات المتحدة وتركيا يتفقان على تصنيف تنظيم "بي كا كا" تنظيماً إرهابياً دولياً، إلا أن واشنطن ترفض تصنيف الذراع السوري للتنظيم "ب ي د" وجناحه العسكري في الخانة نفسها، وتتعاون معهما في محاربة داعش في سوريا، بينما تصنف تركيا، كلا التنظيمين على قائمة الإرهاب.


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا