الرياضة / العرب اليوم

كامل زاهر يُعلن نجاح الأهلي في سداد…

القاهرة – خالد الإتربي

أكد أمين صندوق مجلس إدارة النادي الأهلي المصري  كامل زاهر، أن النادي نجح في سداد معظم مديونياته الفترة الماضية ، وسيتخلص منها بشكل كامل خلال الشهر المقبل،  مشيرًا إلى أن المجلس الحالي تسلّم النادي يوم 31 مارس/آذار 2014 بخزينة تحتوي على 3.5 مليون جنيه، منهم 1.5 مليون لا يحق له كأمين صندوق التصرف فيهم، لأنه مبلغ مخصص لانشاءات الشيخ زايد من وزارة الرياضة .

وأوضح أن مديونية النادي  في هذا الوقت بلغت  92 مليون جنيه بين مستحقات لاعبين وعاملين وعمال وتعاملات مع مؤسسات عدة ، فضلًا عن 114 مليون جنيه مديونية الضرائب، مشددًا أن هدفه الأول منذ تولى المهمة كان رفع هذه المديونية عن النادي وهو ما يتحقق في نهاية الشهر المقبل نهائيًا.
 
 وأفصح زاهر لأول مرة عن تفاصيل مهمة قائلًا "كان لدينا هدف عاجل بتسديد مديونية اللاعبين والعمال وانتهت بالفعل منذ شهر بعدما سددنا دفعات متتالية الأولى كانت 65 مليون جنيه والثانية 17 مليون جنيه والثالثة كانت في نهاية الشهر الماضي بإجمالي وصل إلى 92 مليون جنيه تقريبًا وهو ما يعد إنجازًا في ظل الحالة الاقتصادية التي تعاني منها الدولة بشكل عام.

وتابع زاهر أن هذا السداد كان بالتوازي مع سداد مديونية الضرائب على دفعات ، مؤكدًا أن مديونية الضرائب قفزت بين عامي   "2005 – 2009" إلى 39 مليون جنيه و خلال عامين تجاوزت الـ 60 مليونًا، فضلًا عن غرامات التأخير ، مشيرًا إلى أن المجلس الحالي تسلم النادي وعليه ضرائب بقيمة  114 مليون جنيه تم سدادها خلال عامين فقط ، موضحًا أنه لا يتبقى سوى 30 مليون جنيه فقط غرامات تأخير سيتم سدادها خلال شهر على أقصى تقدير  مؤكدًا أن سداد مديونية الضرائب يعتبرها من أهم انجازات المجلس الحالي.

وأضاف أمين صندوق النادي الأهلي ، أن أزمة الدولار التي شهدتها سوق المال في مصر بعيدة حتى الآن عن تعاملات الأهلي ونفقاته بالعملات الأجنبية من تسديد مصروفات لاعبيه والمدربين الأجانب في مختلف القطاعات .

وأوضح زاهر أن الإدارة المالية في النادي تعتمد على ذاتها في توفير حاجاتها من العملات الأجنبية عن طريق القنوات الشرعية، ودون وجود أزمات ، خصوصًا أن النادي لم يعان في وجود أي من المدربين الأجانب لفريق كرة القدم خلال الفترة الماضية، فهو العنصر الأكثر استهلاكًا للعملة الأجنبية ، فمن الطبيعي أن يكون هذا الحجم من الإنفاق الحالي من السهل تغطيته.

ونفى زاهر تأخر وصول أية من الدُفعات المالية الخاصة بقيمة انتقال رمضان صبحي وإيفونا وتريزيجيه لأنديتهم الحالية، وشدد أن الأهلي لم يتلق بعد كامل مستحقاته من بيع الثلاثي ، ولكن النادي يقوم بتحصيل الدفعات المستحقة وفقًا للمواعيد المدرجة ضمن جدولة المستحقات في بنواد التعاقد بين الأهلي وكلٍ من الأندية الثلاثة .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا