الرياضة / عكاظ

أكثر من ألف قتيل حصيلة ضحايا العنف في بورما

أ. ف. ب (سيئول)

أعلنت مسؤولة كبيرة في الأمم المتحدة، اليوم (الجمعة)، أن حصيلة ضحايا أعمال العنف في ولاية راخين بغرب بورما قد تتجاوز الألف قتيل، أي أكثر من الأرقام الحكومية بمرتين.

وقالت يانغي لي مقررة الأمم المتحدة الخاصة لحقوق الانسان في بورما: "قد يكون حوالى ألف شخص أو أكثر لقوا مصرعهم".

وأضافت: "ربما القتلى من الجانبين لكن الغالبية الكبرى من الروهينغا".


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا