الارشيف / الرياضة / البيان

أحمد بن محمد: رفع راية الوطن غاية سامية

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3

وصلت مساء أول أمس الأول بعثة الفريق الوطني لكرة القدم للصالات إلى مدينة عشق آباد عاصمة جمهورية تركمانستان التي تستضيف النسخة الخامسة من الدورة الآسيوية للصالات والرياضات المغلقة، حيث تشارك الإمارات فيها بـ7 رياضات خلال الفترة من 17 إلى 27 من الشهر الجاري بمشاركة 5000 رياضي من 63 دولة.

ويخوض 68 لاعباً ولاعبة غمار المنافسات في الرياضات الـ7 وهي الجوجيتسو، وألعاب القوى، وكرة القدم للصالات، والدراجات، والبولينغ، والشطرنج، والبلياردو والسنوكر.

رفع راية الوطن

وبهذه المناسبة أكد سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية، أن الغاية السامية لوجودنا في أي محافل هي رفع راية الوطن وتمثيله بصورة مشرفة أمام العالم أجمع، حيث قال: «يتجدد الموعد مرة أخرى للالتفاف حول أبنائنا المشاركين في فعاليات النسخة الخامسة للدورة الآسيوية داخل الصالات التي ستقام بالعاصمة التركمانية عشق آباد من أجل ذات الهدف الأسمى والغاية السامية وهي رفع علم الدولة على منصات التتويج في استحقاق رياضي بهذا الحجم يشارك فيه مجموعة مميزة من الرياضيين من مختلف أنحاء القارة الصفراء».

وأضاف سموه: «ومع انطلاق محفل رياضي جديد تعلو فيه راية الوطن شامخة كما اعتدناها دائماً، فإننا نطالب أبناءنا الرياضيين بتقديم أفضل ما لديهم للحفاظ على سمعة ومكانة الإمارات المرموقة التي عُرفت بها أمام العالم أجمع، حتى باتت نموذجاً مشرفاً يحتذى به في الرقي والازدهار والتقدم».

السمات اللازمة

وأردف سموه قائلاً: «أصبح التحدي والإرادة من السمات الملازمة لأبناء هذا الوطن في كافة المجالات بفضل ما نشأوا عليه من مبادئ وقيم وأسس كان لها بالغ الأثر في اجتياز العديد من المحطات الهامة، التي كانت خير دليل على قدرتهم ووعيهم التام بمسؤوليتهم تجاه وطنهم وتحقيق رفعته وتميزه».

وأشاد سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم بدعم قيادتنا الرشيدة لأبنائها في كافة الاستحقاقات وقال: «يقف اهتمام قيادتنا الرشيدة دائماً وراء كافة الإنجازات المتتالية التي رسخت اسم الإمارات بقوة على الساحة الرياضية بمختلف الصعد بفضل الدعم اللامحدود والرعاية الكريمة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات وأولياء العهود، الأمر الذي يجعلنا في تحد دائم مع الذات لترجمة ذلك الدعم إلى نجاحات ملموسة، نمضي بها قدماً نحو تعزيز اسم الوطن على المستويات كافة».

جنباً إلى جنب

وتابع سموه: «إننا في اللجنة الأولمبية الوطنية نقف جنباً إلى جنب مع أبنائنا الرياضيين الذين يحملون شرفاً عظيماً لا يضاهيه شيء حين يتنافسون على رؤية علم الإمارات عالياً خفاقاً أمام الجميع في مشهد فريد يستحق العمل والعطاء لبلوغه ثم تسجيله في قائمة الإنجازات الطويلة التي نجح أقرانهم من قبل في تحقيقها وتسطيرها في سجلات المجد والتميز. وختاماً أتمنى أن تجني فرقنا ثمار مشاركتها في هذا التجمع الآسيوي، لتكون محطة قوية لما هو قادم من أحداث ومحافل رياضية كبرى».

وتستهل كرة قدم الصالات مشاركتنا في آسيوية عشق آباد ضمن فرق المجموعة الثانية التي تضم منتخبات مصنفة ضمن أفضل الفرق سواء على الصعيد العالمي أو القاري وهي أوزبكستان، والصين، وأفغانستان، وجزر المالديف التي يفتتح بها فريقنا مشواره في العرس الآسيوي السبت المقبل.

مشاركة

ويشارك 18 فريقاً في مسابقة كرة القدم موزعين على 4 مجموعات حيث تضم كلا المجموعتين الأولى والثانية 5 فرق، بينما تضم الثالثة والرابعة 4 فرق على أن يصعد الفريق المتصدر والوصيف من كل مجموعة إلى الدور ربع النهائي.

ويمثلنا في كرة القدم للصالات جابر آل علي، وحسن الحنطوبي، وعمر الفهيم، وطاهر حسن عبيد، وأحمد الحوسني، ومحمد الحمادي، وحمد الشامسي، وطالب الفزاري، وحمد السلامي، وبدر مبارك، وعبد الله الحوسني، ومحمد عبيد علي، وفهد عبد الله، وراشد عبيد علي.

برنامج الإعداد

أكد سعيد العاجل عضو اللجنة التنفيذية لكرة الصالات ومشرف عام المنتخبات الوطنية أن مشاركة منتخب الصالات في الألعاب الآسيوية تعتبر جزءاً من البرنامج الإعدادي طويل المدى للمنتخب حتي يصبح جاهزاً بصورة جيدة للتصفيات الآسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس آسيا والتي ستكون في ضيافة تايلاند خلال نوفمبر المقبل.

وقال العاجل: المنتخب تم إعداده شهراً وانتظم في معسكر مغلق في الشارقة ولعب مباراتين وديتين أمام منتخب عُمان وفاز في الأولى 3-1 وفي الثانية 4-1، مجموعتنا متوازنة وتضم منتخبات أفغانستان والصين وأوزبكستان والمالديف وسيلعب منتخبنا مباراته الأولى أمام المالديف الأحد المقبل، ثم يواجه الصين في اليوم التالي، وأفغانستان يوم 20 سبتمبر.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا