الرياضة / بوابة الشروق

باريس سان جيرمان يتوج بلقب كأس الرابطة للموسم الخامس على التوالي

توج باريس سان جيرمان بلقب دوري الرابطة الفرنسية للموسم الخامس على التوالي بعدما تغلب على موناكو 3 / صفر اليوم السبت في المباراة النهائية للبطولة على ملعب "ماتموت أتلانتيك" بمدينة بوردو.

وافتتح إدينسون كافاني التسجيل لباريس سان جيرمان من ضربة جزاء في الدقيقة الثامنة ثم أضاف أنخيل دي ماريا الهدف الثاني للفريق في الدقيقة 21 ، قبل أن يختتم كافاني التسجيل بالهدف الثاني له والثالث للفريق في الدقيقة 85 .

ورغم غياب نيمار ، أغلى لاعب في تاريخ كرة القدم ، عن صفوف باريس سان جيرمان بسبب الإصابة ، توج الفريق اليوم بأول لقب له هذا الموسم ليكتسب دفعة معنوية على طريق التتويج بلقبي الدوري الفرنسي وكأس فرنسا هذا الموسم.

كذلك عزز سان جيرمان تفوقه في تاريخ كأس الرابطة حيث رفع رصيده إلى ثمانية ألقاب ليصبح الأكثر فوزا بلقبها مقابل ثلاثة ألقاب لكل من مارسيليا وبوردو ، بينما أخفق موناكو في التتويج باللقب الغائب عن خزائنه منذ موسم 2002 / 2003 .

وكان سان جيرمان قد توج باللقب في الموسم الماضي بالفوز على موناكو 4 / 1 في المباراة النهائية.

وحاول كل من الفريقين فرض أسلوبه منذ البداية ، لكن الإثارة بدأت مبكرا مع سقوط كيليان مبابي داخل منطقة الجزاء إثر تعرض لعرقلة من قبل كميل جليك في الدقيقة الخامسة.

وطالب لاعبو سان جيرمان باحتساب ضربة جزاء في حين اعترض لاعبو موناكو بداعي وجود تسلل ، ولجأ الحكم إلى نظام حكم الفيديو المساعد ، قبل أن يعلن قراره باحتساب ضربة الجزاء ، التي تقدم كافاني لتنفيذها مسجلا منها هدف التقدم 1 / صفر لسان جيرمان.

وكاد يوري تيليمانس أن يدرك التعادل لموناكو في الدقيقة 12 إثر هفوة دفاعية لكنه سدد كرة مرت فوق العارضة.

وفي الدقيقة 21 ، عزز سان جيرمان تقدمه بالهدف الثاني إثر هجمة مرتدة سريعة ، حيث أرسل مبابي تمريرة ساحرة إلى دي ماريا الذي انطلق حتى حدود منطقة الجزاء ثم صوب الكرة ببراعة إلى داخل الشباك معلنا تقدم سان جيرمان 2 / صفر .

ورد موناكو بمحاولة في الدقيقة 25 حيث راوغ توماس ليمار الدفاع ثم سدد بقوة من حدود منطقة الجزاء لكن الكرة مرت بجوار القائم.

وسيطر الذهول والدهشة على لاعبي موناكو في الدقيقة 34 عندما تلقى روني لوبيز تمريرة وانطلق نحو منطقة الجزاء ثم سدد كرة ساقطة (لوب) رائعة مرت فوق الحارس لكنها مرت قاب قوسين أو أدنى من القائم لتضيع فرصة ثمينة على موناكو.

وبعدها بدقيقة واحدة ، مرر مبابي عرضية رائعة إلى كافاني داخل منطقة الجزاء ، لكن الأخير أخطأ التصويب ووجهها لتمر بجوار القائم مباشرة.

واستمرت الإثارة في المباراة ، ونجح موناكو في هز الشباك في الدقيقة 37 عن طريق النجم الكولومبي فالكاو الذي ارتقى لكرة عرضية وسددها برأسه إلى داخل الشباك ، لكن الحكم ألغى الهدف بناء على مساعدة نظام حكم الفيديو المساعد ، الذي كشف عن تسلل فالكاو قبل تسديد الكرة.

وأنقذ الحارس سوباسيتش شباك موناكو من هدف محقق في الدقيقة 44 ، حيث تلقى داني ألفيس عرضية أمام المرمى وسددها دون تردد لكن الحارس تصدى لها ببراعة قبل أن يشتتها الدفاع ، ومرت الثواني المتبقية من الشوط الأول دون جديد لينتهي بتقدم سان جيرمان 2 / صفر.

وفي الشوط الثاني ، واصل سان جيرمان تفوقه الهجومي وكاد أن يضيف الهدف الثالث إثر عرضية رائعة من كافاني إلأى دي ماريا لكن الدفاع تدخل في اللحظة المناسبة قبل أن تصل الكرة إلى قدم دي ماريا المتمركز أمام المرمى.

ودفع أوناي إيمري المدير الفني لسان جيرمان باللاعب خافيير باستوري بدلا من دي ماريا في الدقيقة 52 .

وعاند الحظ روني لوبيز لاعب موناكو في الدقيقة 56 حيث تلقى عرضية من فالكاو وراوغ الدفاع ثم سدد كرة رائعة لكنها اصطدمت بالعارضة.

ورفض موناكو الاستسلام للهزيمة وقدم عدة محاولات لكنه عانى من التماسك الدفاعي لسان جيرمان وكذلك افتقاد السرعة والدقة المطلوبتين في اللمسات الأخيرة.

وأسكن كافاني الكرة في شباك موناكو في الدقيقة 74 إثر تمريرة عرضية ، لكن الحكم لم يحتسبها هدفا بداعي تسلل كافاني.

وسقط جواو موتينيو لاعب موناكو مصابا في الدقيقة 78 ، ودفع مدرب الفريق باللاعب رشيد غزال بدلا منه.

وكثف موناكو ضغطه الهجومي في الدقائق الأخيرة أملا في هز الشباك وتجديد فرصته لكن سان جيرمان بدا قانعا بثنائيته وكثف تركيزه على الجانب الدفاعي.

وفي الدقيقة 85 ، انطلق مبابي وراوغ ببراعة على حدود منطقة الجزاء ثم مرر الكرة إلى كافاني الذي هيأ نفسه للتسديد ثم أسكن الكرة في شباك موناكو مسجلا الهدف الثاني له والثالث لفريقه.

وجاء الهدف الثالث ليقضي على أمال موناكو حيث بدا الإحباط على عدد من لاعبيه ولم تسفر الدقائق المتبقية عن جديد لتنتهي المباراة بفوز سان جيرمان 3 / صفر وتتويجه باللقب عن جدارة.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا