الرياضة / سبورت 360

طارق حامد: مفاوضات الزمالك لتجديد عقدي “تمثيلية” وقرار بيعي مُسبق

في الوقت الذي يستعد فيه نادي الزمالك لاستقبال موسمه الجديد بطموحات كبيرة وتطلعات توازي قدر التعاقد مع مدير فني ذو قدرات عالية، وبعض الصفقات المميزة، فإن هناك بعض الصفقات التي تلوح في الافق التي ربما تطارد مسيرة الفريق الأبيض في الموسم المقبل.

تتلخص أبرز تلك الأزمات في أمور فنية وأخرى إدارية لكنها ذات تأثير فني مؤكدا على الفريق ولعل أهمها..

1- الهجوم يعاني مجددا

إحدى أبرز أزمات الموسم الماضي للزمالك، تمثلت في غياب البدائل الهجومية الجيدة، إذ أن الكونغولي كابونجو كاسونجو هداف الفريق، لم يكن في أفضل مستوياته طوال الموسم، أو بمعنى آخر مستواه متذبذب ما بين التألق في مباراة والاندثار في أخرى، فضلا عن إهدارالفرص السهلة، وبعد فسخ التعاقد مع نانا بوكو، وإعارة باسم مرسي إلى لاريسا اليوناني باتت البدائل الهجومية قليلة ويتعين على الزمالك الذي كان يسعى لضم أيوب الكعبي لاعب منتخب المغرب، أن يجد بديلا هجوميا بشكل سريع يمكنه أن يندمج مع الفريق.

2- بدائل دفاعية غائبة

في المباراة الودية التي خاضها الزمالك أمام نورنبرج ولم تكتمل لإصابة أحد لاعبي الفريق الألماني، بدا واضحا أن السويسري جروس المدير الفني في مرحلة تعرف على قدرات اللاعبين، حيث لم يكن هناك مدافع صريح سوى محمود علاء، بجانب لاعبي الأجناب حازم إمام ومحمد عبدالغني، ووجود محمد أشرف روقة في مركز قلب الدفاع، وتبدو الخيارات أيضا شحيحة للغاية في هذا المركز، ما يفرض على الزمالك تعويض رحيل بعض اللاعبين مثل علي جبر ومحمد مجدي، ووضع آخرين على قائمة الانتظار مثل إسلام جمال، وربما يكون الحل في أحد الوافدين الجدد على القلعة البيضاء، لكن هذا لا ينفي حاجة الفريق للمزيد.

3- صدامات متوقعة

اللاعبين الذين تحدث عنهم مرتضى منصور رئيس الزمالك، مثل محمود “كهربا” و”شيكابالا” وطارق حامد وأحمد الشناوي إذا قُدر لهم الاستمرار أو أحدهم على الأقل، سيكون من المتوقع وجود أزمات مستمرة مع رئيس النادي، حال وقوع أي تصرف أو أداء غير مقنع منهم.. وبالتالي ينجرف الفريق وراء تصريحات قد تؤثر بالسلب على تركيز الفريق واللاعبين.

اقرأ المزيد

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا