الارشيف / الرياضة / العربية

أتليتكو مدريد يعيد فالنسيا إلى دوامة الهزائم

آخر تحديث: الأحد 1 محرم 1438هـ - 2 أكتوبر 2016م KSA 15:34 - GMT 12:34

أتليتكو مدريد يعيد فالنسيا إلى دوامة الهزائم

صعد فريق اتلتيكو مدريد مؤقتا إلى صدارة الدوري الأسباني لكرة القدم بعد فوزه على ملعب مضيفه فالنسيا 2-0 يوم الأحد في المرحلة السابعة من المسابقة.

وتقدم المهاجم الفرنسي انطوان غريزمان بهدف لاتلتيكو في الدقيقة 63 ثم أضاف الفرنسي الأخر كيفين جاميرو الهدف الثاني في الدقيقة 93.

واهدر اتلتيكو ضربتي جزاء عن طريق غريزمان وجابرييل فرنانديز اريناس وسط تألق لافت من جانب الحارس البرازيلي لفالنسيا دييجو الفيس الذي تصدى لضربتي الجزاء.

ورفع اتلتيكو رصيده في الصدارة إلى 15 نقطة بفارق نقطة واحدة أمام ريال مدريد وبرشلونة قبل مباراة الأول مع ضيفه إيبار ومباراة برشلونة مع مضيفه سيلتا فيجو في وقت لاحق اليوم.

وتوقف رصيد فالنسيا عند ست نقاط في المركز السادس عشر بعد هزيمته في مباراة اليوم التي جرت في حضور الإيطالي تشيزاري برانديلي المدرب الجديد للفريق الذي سيتولى المهمة خلفا للمدرب المؤقت فورو جونزاليس ،الذي قاد فالنسيا لفوزين متتاليين على ألافيس وليجانيس، بعد توليه المهمة خلفا لباكو ايستاريان الذي أقيل من منصبه قبل نحو أسبوعين بعد خسارة الفريق مبارياته الأربع الأولى في الدوري.

وبعد مرور سبع دقائق من البداية كاد أتلتيكو أن يتقدم بهدف إثر هجمة سريعة منظمة انتهت عند ساول نيجويز داخل منطقة الجزاء ليسدد كرة زاحفة ولكن دييجو الفيس حارس فالنسيا تصدى له ببراعة.

وسيطر اتلتيكو بشكل كامل على مجريات اللعب في أول ربع ساعة مستغلا سرعة ومهارة ساول وانطوان غريزمان وكيفين جاميرو لكنه عجز عن الوصول إلى الشباك.

وكان غريزمان قريب جدا من افتتاح التسجيل لاتلتيكو في الدقيقة 26 بعدما تبادل التمرير بشكل رائع مع ساول وسدد كرة صاروخية أبعدها الافيس بأطراف أصابعه إلى ضربة ركنية.

وجاءت أول فرصة لفالنسيا في الدقيقة 29 بعد هجمة سريعة انتهت بتصويبة رائعة من ماريو سواريز لكن الكرة مرت مباشرة من فوق الشباك.

وتحسن أداء فالنسيا كثيرا ووصل الفريق بالفعل لمرمى يان اوبلاك حارس اتلتيكو أكثر من مرة لكنه لم ينجح في التسجيل.

وقبل دقيقتين من نهاية الشوط الأول حصل اتلتيكو على ضربة جزاء بعد عرقلة انخل كوريا من جانب البرتغالي ناني، ولكن دييجو الفيس حارس فالنسيا تصدى ببراعة لركلة الجزاء التي نفذها غريزمان.

وكاد رودريجو مورينو أن يخطف هدف التقدم لفالنسيا في الوقت بدل الضائع من الشوط الأول عبر تسديدة من داخل منطقة الجزاء لكن اوبلاك وقف له بالمرصاد.

وبدأت أحداث الشوط الثاني بفاعلية هجومية من جانب أتلتيكو بحثا عن هدف السبق الذي كاد أن يأتي في أكثر من مناسبة لولا سوء الحظ.

ونجح أتلتيكو أخيرا في فك لوغريتمات المباراة وسجل هدف السبق في الدقيقة 63 عن طريق غريزمان بعدما سدد البديل فرناندو توريس كرة رائعة أبعدها الفيس لتصل الكرة إلى جاميرو الذي مرر باتقان إلى غريزمان ليسدد الأخير دون عناء في الشباك.

وحصل اتلتيكو على ضربة جزاء جديدة في الدقيقة 68 نتيجة عرقلة غريزمان ولكن الفيس حارس فالنسيا تألق للمرة الثانية وتصدى لتسديدة جابرييل فرنانديز اريناس.

وحاول دانيال باريخو أن يجرب حظه بتسديدة بعيدة المدى من ضربة حرة مباشرة ولكن اوبلاك حارس اتلتيكو أمسك الكرة بثبات.

وكان بمقدور اتلتيكو أن يسجل المزيد من الأهداف في أخر عشر دقائق ولكن الحظ لم يحالف الفريق.

وفي الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع نجح جاميرو في تسجيل الهدف الثاني لاتلتيكو بعدما تلقى تمريرة طولية رائعة من خوان فران بعد منتصف الملعب ليشق مشواره بسرعة صوب المرمى ويراوغ اثنين من المدافعين قبل ان يسدد في الشباك.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا