الارشيف / الرياضة / الشرق الاوسط

ريال مدريد يدخل في دوامة التعادلات ويفقد الصدارة

  • 1/2
  • 2/2

ريال مدريد يدخل في دوامة التعادلات ويفقد الصدارة

أتلتيكو يزيد محن فالنسيا وينتزع القمة الإسبانية

الاثنين - 2 محرم 1438 هـ - 03 أكتوبر 2016 مـ رقم العدد [13824]

SPORT-03-10-16-09.jpg?itok=f7WP9G96

غريزمان قاد أتلتيكو للفوز على فالنسيا (إ.ب.أ)

مدريد: «الشرق الأوسط»

تربع أتلتيكو مدريد على الصدارة (مؤقتًا) بعد فوزه المثير على مضيفه فالنسيا 2 - صفر، مستفيدًا في الوقت ذاته من الخدمة التي قدمها له إيبار بإجباره الجار اللدود ريال مدريد على الاكتفاء بالتعادل معه 1 - 1 أمس، في المرحلة السابعة من الدوري الإسباني لكرة القدم.
ويبدو أن ريال دخل في دوامة التعادلات التي يسقط فيها للمرحلة الثالثة على التوالي في الدوري والرابعة إذا ما أضيفت مباراة الثلاثاء الماضي في دوري أبطال أوروبا ضد بوروسيا دورتموند الألماني (2 - 2) الذي دفع مدرب النادي الملكي الفرنسي زين الدين زيدان إلى التعبير عن إحباطه.
صحيح أن التعادل مع فريق مثل دورتموند على أرض الأخير ليس بالنتيجة السيئة على الإطلاق، لكنه حصل بعد تعادلين على التوالي أيضا ضد فياريال ولاس بالماس، وذلك بعد سلسلة من 16 انتصارًا متتاليًا في الدوري المحلي للنادي الملكي، ثم جاءت مباراة الأمس ضد المتواضع إيبار لتزيد من حراجة موقف زيدان.
ولم تكن بداية رجال زيدان مثالية على الإطلاق إذ وجدوا أنفسهم متخلفين منذ الدقيقة 6، عندما لعب أندير كابا كرة عرضية متقنة وصلت إلى فران ريكو، الذي حولها برأسه فوق الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس وإلى الشباك، ليصبح أول لاعب من فريقه يسجل ضد النادي الملكي في الدوري، لأن المباريات الأربع السابقة بين الفريقين انتهت بانتصارات كبيرة للأخير دون أن تهتز شباكه.
لكن ريال لم ينتظر طويلاً لمعادلة النتيجة والعودة للمباراة بفضل الويلزي غاريث بيل في الدقيقة 17 بكرة رأسية إثر عرضية من البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي تلاعب بكابا، قبل أن يضع الكرة على رأس نجم توتنهام الإنجليزي السابق الذي سجل هدفه الخمسين من أصل 87 مباراة خاضها في الدوري الإسباني حتى الآن.
وحاول ريال الوصول إلى الشباك مجددًا، لكنه لن يوفق في مسعاه في الدقائق المتبقية في الشوط الأول، وكذلك في الشوط الثاني الذي شهد خروج الفرنسي كريم بنزيمة للمرة السابعة عشرة في جميع المسابقات هذا الموسم، ودخول ألفارو موراتا. وعلى ملعب «ميستايا»، زاد أتلتيكو من محن مضيفه فالنسيا بالفوز عليه بهدفي الفرنسيين أنطوان غريزمان وكيفن غاميرو. وأهدر أتلتيكو أيضًا ركلتي جزاء عبر غريزمان في الدقيقة 44، وغابي في الدقيقة 69.
وراقب مدرب فالنسيا الجديد الإيطالي تشيزاري برانديلي المباراة على أن يتسلم مهمته رسميًا اليوم.
وكان فالنسيا أعلن السبت تعيين برانديلي مدربًا لفريقه حتى يونيو (حزيران) 2018، ليخلف باكو إيستاريان الذي أقيل من منصبه قبل نحو أسبوعين بعد خسارة الفريق مبارياته الأربع الأولى في الدوري. وحقق فالنسيا فوزين قبل أن يعود مجددًا أمس إلى مسلسل الهزائم.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا