الارشيف / الرياضة / اليوم السعودية

أبناء «الفصمة» صنعوا مجد الاتفاق

  • 1/2
  • 2/2

أضاؤوا سماء فارس الدهناء وقادوه لطريق البطولات

أبناء «الفصمة» صنعوا مجد الاتفاق

ارتبطت انجازات نادي الاتفاق خلال عقدين من الزمن بأبناء «الفصمة»، حيث يعتبر الثلاثي إبراهيم «رحمه الله» وسعود ومحمد أبناء عبدالعزيز الدوسري من أبرز صانعي مجد الاتفاق وناثري الفرح في الزمن الجميل نظرا لمساهمتهم الفاعلة في تحقيق العديد من البطولات لفريقهم في الستينيات الميلادية ومطلع السبعينيات حتى باتوا ذائعي الصيت وأصبحت شهرتهم في جميع مناطق المملكة رغم محدودية وقلة وسائل الإعلام في ذلك الوقت.

فالراحل إبراهيم وهو الشقيق الأكبر ساهم في وصول فريقه لنهائي كأس ولي العهد مرتين، خسر الأول أمام الاتحاد عام 1963 وكسب الثاني أمام نفس الفريق بعد سنتين، كما ساهم في تحقيق العديد من البطولات لفريقه على مستوى المنطقة الشرقية، لا سيما أن البطولات في ذلك الوقت كانت تقام على مستوى المناطق.

أما شقيقاه سعود ومحمد، فالأول كان يعزف في وسط الملعب والثاني يصوب سهامه في شباك المنافسين، وكان يلقب برجل النهائيات نظرا لتألقه في المباريات النهائية والحاسمة وتسجيله الأهداف، ولعل أبرز إنجازاتهما قيادة الاتفاق للفوز بكأس جلالة الملك للمرة الأولى في تاريخه عام 1968 بعد الفوز على الهلال بأربعة أهداف لهدفين سجل منها محمد الفصمة «هدفا» وشقيقه سعود «هدفين»، فيما كان الهدف الرابع لزميلهما سالم المخيزيم إلى جانب الفوز بكأس ولي العهد عام 1965 والفوز بالعديد من بطولات المنطقة الشرقية.

وهذا الثلاثي رغم ابتعاده عن الوسط الرياضي برمته منذ سنوات طويلة قبل وفاة الشقيق الأكبر «إبراهيم» إلا أن أبناء «الفصمة» مازالوا راسخين في ذاكرة كل اتفاقي وتاريخهم تتدارسه الأجيال المتعاقبة، فلا يمكن الحديث عن انجازات فارس الدهناء التي حققها في عقود مضت دون التطرق لمَنْ ساهم في صناعتها.

image 0

محمد الفصمة

image 1

مواضيع ذات علاقة

  • «الأشقاء» يتألقون مع «فارس الدهناء»
  • هذه قصة لقب «الفصمة»!
  • «الميدان» يكشف كواليس فوز الهلال بكأس ولي العهد
  • إبراهيم الفصمة تاريخ كبير في قصة الإنجازات الاتفاقية
  • صالة الملك عبدالله تزينت بـ 183 فارساً في حفل «فرسان القطيف»

الشبكات الإجتماعية شارك بالمحتوى

علي السلمي - جدة أكتوبر 3, 2016, 3 ص

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا