الارشيف / الرياضة / سبورت 360

Piaget تنظّم حفل إطلاق مميّز لساعة Piaget Polo S في دبي

أخيراً، طُرحت ساعة Piaget Polo S الجديدة من دار Piaget في دبي، وسط فعاليّتيْ إطلاق كبيرتين؛ الفعالية الأولى نُظّمت خلال النهار لممثّلين عن وسائل إعلامية مختارة من المنطقة، أمّا الثانية فتميّزت بسحرها ورقيّها وأقيمت ليلاً في ميركوري لاونج للشخصيات البارزة من أصدقاء الدار، حيث تسنّى لهم الاطلاع على هذه الساعة الجديدة وخلفهم أفق دبي المبهر.

وقد شكّل هذا الحدث المنصّة المثالية لـPiaget  للإعلان عن “مغيّر قواعد اللعبة” الذي يمثّلها حديثاً في المنطقة، محمّد سلطان الحبتور.

ساعة Piaget Polo S مصمّمة للرجال الجاهزين لإعادة صياغة القواعد، وبالتالي اختارت Piaget تسعة “مغيّرين لقواعد اللعبة” حول العالم، تقديراً لمواهبهم الاستثنائية الفذّة.

وانضم محمد سلطان الحبتور إلى هذه المجموعة المرموقة من الرجال اللامعين الذين يجسّدون بامتياز روح هذه الساعة الفريدة والمبادئ التي ترتكز عليها، وعلى رأسهم سفير الدار العالمي، الممثّل الهوليوودي، ريان رينولدز.

وفي إطار هذه الشراكة، تعاونت Piaget مع المخرج المقيم في الإمارات العربية المتّحدة، عبدالله الكعبي، الذي صوّر مجموعة من مقاطع الفيديو لمحمد سلطان الحبتور المتمحورة حول موضوع “بين التقاليد والحداثة”.

وقد منحت Piaget ضيوفها تجربة رائعة للاحتفال بإطلاق ساعتها “المغيّرة لقواعد اللعبة”، Piaget Polo S –  فهي قطعة مبتكرة للجيل الجديد، وبروح كلّ “مغيّر لقواعد اللعبة”، الذي يجرأ على كسر المفاهيم السائدة وإعادة صياغة القواعد.

ومن خلال عمله وأفكاره المبتكرة، كان محمد سلطان الحبتور رائداً في تغيير القواعد السائدة وتحديد الاتجاهات الجديدة في بلاده مع مراعاة التقاليد على الدوام.

وُلد محمد في الإمارات العربية المتحدة في كنف إحدى العائلات الأكثر عراقةً ونجاحاً في بلده.

وهو يعمل على تغيير الطريقة التي ينظر من خلالها الرجال العرب إلى عالم الموضة.

بعد أن خضع لتدريب خاص بالضباط في أكاديمية ساندهيرست العسكرية الملكية في المملكة المتحدة وأمضى خمس سنوات في الخدمة العسكرية، شارك في تأسيس شركته الخاصة المتخصصة في تصميم قطع تجسّد أسلوبَ حياةٍ مميّز.

وبما أنّ اسمه أصبح معروفاً في سنّ مبكرة، فهو يشتهر جيداً بابتكاراته التي تعبّر عن أسلوبه الفريد.

كجزء من هذا التعاون بين Piaget ومحمد سلطان الحبتور، شارك المخرج المعروف، المقيم في الإمارات العربية المتّحدة، عبدالله الكعبي، في تصوير مجموعة فريدة من مقاطع الفيديو التي تعبّر عن اللحظات التي غيرّت قواعد اللعبة للحبتور، وسبب اختيار الدار له.

لقد كان المفهوم خلف التصوير إظهار مزايا التقاليد والحداثة التي يجسّدها الحبتور خير تجسيد؛ فهو رجل يحترم التقاليد المحليّة لكنّه أيضاً شخص ريادي، غيّر بشكل إيجابي، لا لُبس فيه، قواعد اللعبة في المنطقة. تمّ تصوير مقاطع الفيديو هذه من الخلف للتعبير عن الرؤية من خلال عينيْ الحبتور اللتين تشعّان طموحاً.

قواعدٌ أعيدت صياغتها، خُض تجربة مختلفة

استوحي اسم هذه Piaget Polo S من لعبة البولو الراقية والمتطلبة جسدياً، وهي تشيد بطابع الدار الكلاسيكي إنّما العصري المعبّر عن حقبة جديدة تماماً.

تمتاز Piaget Polo S بتصميمها البارع الذي يحاكي شكلاً متداخلاً ضمن شكل آخر، وهذا بالفعل بصمة العلامة المميزة.

كما زُوّدت بقرص يحاكي شكل الوسادة، ملوّن بأزرق Piaget ضمن علبة بقطر 42 مم.

أمّا حركتها الأوتوماتيكية الشهيرة، 1110P، المصمّمة والمصنّعة حصرياً من قبل Piaget، فتكشف بنعومة عن جمالها من خلال ظهر علبة مصنوع من الصفير.

ويتوّج هذه التجربة الأنيقة سوارٌ موصول ببعضه البعض يدوياً وبدقة متناهية، وهو مصقول بالتعاقب وذو إطلالة لماعة. والنتيجة؟ ساعة تخاطب جيلاً جديداً من “مغيّري قواعد اللعبة” وتلبي ذوقهم الرفيع سواء كان ذلك في النهار أم الليل أم في العمل أم أوقات التسلية.

جدول الإصابات

مقالات وتحليلات خاصة

موسوعة الفوائد الغذائية

الأخبار حسب النجوم

بنك الأرقام والإحصائيات

أهم جداول الترتيب والتصنيف

مقاطع فيديو لا تنسى

كنز المعلومات الرياضية

أساطير الرياضة

إنجازات وبطولات الأندية والمنتخبات

مواهب تحت المجهر

تابعنا على شبكات التواصل

اشترك بالنشرة الأسبوعية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا