الارشيف / الرياضة / الرياضي نت

ماذا قال لاعبو برشلونة بعد السقوط المدوي ضد سيلتا فيجو

ماذا قال لاعبو برشلونة بعد السقوط المدوي ضد سيلتا فيجو
الإثنين 03 أكتوبر-تشرين الأول 2016 الساعة 08 مساءً :- الرياضي نت /متابعات
 

قال لويس إنريكي المدير الفني لبرشلونة عقب هزيمة فريقه من سيلتا فيحو بنتيجة (4ـ3) في الجولة السابعة من الليجا على ملعب بالايدوس إن الهدف الرابع الذي جاء بعد خطأ فادح من الحارس الألماني مارك أندريه تير شتيجن “قتل” فريقه.

وقال المدرب في مؤتمر صحفي “لا يمكنني تقديم تقييم إيجابي. بدأنا جيدا وبتركيز ونحن ندرك أهمية الصعود للصدارة. بداية من الدقيقة 15 خسرنا النزال وتفوقوا علينا دائما وخسرنا الكثير من الكرات وكانت هناك أيضا أخطاء في بناء اللعب. كنا الجانب الأضعف في المباراة”.

وأكمل إنريكي “حاولنا تغيير الأمر والدخول في المباراة وتمكننا من هذا ولكن الهدف الرابع قتلنا. مع اقتراب المباراة من نهايتها لاحت لنا فرص للتعادل ولكن لن أتمكن من الرحيل سعيدا عن فيجو”.

وأشار المدير الفني للبرسا الذي عمل سابقا كمدرب لسيلتا فيجو إلى أن اللاعبين هم أكثر من يشعرون بالاستياء بسبب الهزيمة، مذكرا بأن “الأمور دائما لا تسري كما يرغب المرء”.

وأردف إنريكي “إذا ما كان هناك فريق قادر على الحاق الضرر بنا فهو سيلتا وإذا ما كان يجب علي الخسارة لأن هناك فريق أفضل مني فأفضل أن يكون سيلتا”.

وأوضح المدرب إنه غير نادم على التشكيل الذي دفع به في المباراة حيث صرح “أنا مدير فني ومهمتي هي اتخاذ القرارات قبل المباريات. أفعل هذا الأمر منذ سنوات ولم تحدث دائما أمور سيئة معي”.

وعن الأسباب وراء المشكلات التي تواجه فريقه حينما يواجه سيلتا صرح “إنهم يفرضون دفاع بنظام رجل لرجل ويركضون كثيرا وهذا لا يتسبب في توليد أوضاع سهلة”.

وبخصوص الخطأ الذي ارتكبه تير شتيجن في الهدف الرابع قال “طريقة لعبنا يلعب فيها الحارس دورا حاسما. بعد مشاهدتي للمباراة أنا متأكد من أنه ستظهر وجود حلول أكثر سهولة ولكن المسئول الأول عن الأمر هو أنا وهكذا نواجه الأمور”.

في حين حمل الألماني مارك أندريه تير شتيجن نفسه مسئولية خسارة فريقه اليوم من سيلتا فيجو بأربعة أهداف لثلاثة في المباراة التي احتضنها ملعب بالايدوس بالجولة السابعة من الليجا.

وقال الحارس في تصريحات للصحفيين بالمنطقة المختلطة بعد المباراة “كانت مباراة معقدة كما يعرف الجميع. قمنا في الشوط الثاني بما يجب أن يفعله برشلونة. لو لم أرتكب هذا الخطأ لكان بإمكاننا الفوز”.

يشار إلى أن تير شتيجن أخطأ في التمرير بإحدى الكرات ضمن محاولاته المعتادة لصناعة اللعب من الخلف لترتطم الكرة برأس بابلو هيرناندز وتدخل الشباك في لقطة الهدف الرابع لأصحاب الأرض.

وأضاف الحارس الألماني “أقدم أسفي لكل الفريق الذي كافح كثيرا. بالنسبة لي كنت أرغب في التمرير كما أفعل في التدريبات ولكنه خطأ لا أرغب في الحديث عنه كثيرا. هذا الخطأ غير مقبول”.

وأكمل تير شتيجن “إنه الأسوأ بالنسبة للفريق. أعتقد أننا خسرنا بسببه ولكن لا يمكنني التفكير طوال الوقت فيما حدث. يجب علي المضي قدما والسير مرفوع الرأس”.

وأعرب لاعب وسط برشلونة، سرجيو بوسكيتس، عقب خسارة فريقه أمام سيلتا فيجو مساء الأحد على ملعب “بالايدوس” بنتيجة (4ـ3) في الجولة السابعة لليجا، عن حزنه الشديد لهذه النتيجة مؤكدا في الوقت ذاته أنه يشعر بكونه “أحد المسئولين عن هذه الخسارة”.

وقال بوسكيتس في تصريحات عقب اللقاء “من الواضح أنني أحد المسئولين عن الهزيمة. لم تكن أفضل مبارياتي، لاسيما مع أهمية المركز الذي أشغله، فالخطأ يكلف الفريق الكثير”.

وتابع “يجب محاولة استعادة شخصية الفريق الذي اعتاد الفوز بالمباريات والألقاب ويعتبر ضمن الأفضل في العالم. لسنا ماكينات. في بعض الأحيان ترتكب خطأ في الارتكاز أو التمرير، من الواضح أنني أحد المسئولين عن الهزيمة”.

وأضاف “نعلم أن المستوى الذي يجب أن نصل إليه كبير، والهدف الأول أربكنا كثيرا وبعد ذلك سجلوا هدفين آخرين. تمركزنا كان سيئا وارتكبنا العديد من الأخطاء. كنا نريد العودة بنتيجة المباراة ولكن الأهداف قتلتنا”.

وبهذا، تواصلت عقدة ملعب بالايدوس للفريق الكتالوني بعدما سقط للموسم الثاني على التوالي عليه، عندما خسر بأربعة أهداف لواحد في الموسم الماضي.

وبهذه الخسارة تبقى الصدارة مدريدية مناصفة بين أتلتيكو وريال مدريد على الترتيب، بـ15 نقطة، بينما ظل البرسا رابعا بعدما تجمد رصيده عند 13 نقطة.

في المقابل، ارتفع رصيد “السيليستي” للنقطة العاشرة يحتل بها منتصف الترتيب.

و أعرب مدافع برشلونة الإسباني جيرارد بيكيه عن قناعته بأن هزيمة فريقه بأربعة أهداف مقابل ثلاثة من سيلتا فيجو اليوم في الليجا على ملعب بالايدوس لن تؤثر على معنويات زميله، الحارس الألماني تير شتيجن خاصة وأن أحد الأهداف جاء بعد خطأ فادح منه.

وقال بيكيه في تصريحات صحفية عقب المباراة “مارك جيد جدا في اللعب بقدميه وفي الكثير من الأحيان يبني اللعب. أعرف أن ما حدث لن يؤثر عليه بأي صورة على الرغم من صغر سنه. ربما كان يجب أن يخاطر بصورة أقل ولكنه في الكثير من الأحيان يخاطر ويصنع أشياء جيدة للفريق. أعتقد أن مارك يجب أن يواصل اللعب بطريقته”.

وبخصوص المباراة أضاف “بدأنا بصورة جيدة ولكن الهدف الذي سجلوه أضر بنا كثيرا وأفسد خططنا. لم يصلوا لمرمانا كثيرا ولكنهم سجلوا كل ما أتيح لهم”.

وتابع بيكيه “كنا سنعود ولكن يجب علينا تحسين الكثير من الأشياء. هذا درس يجب أن نتعلم منه. الجانب الإيجابي في مباراة اليوم هو رد فعلنا في الشوط الثاني.”.

وأردف اللاعب “المنافسة ستكون قريبة للغاية. الكل يخسر نقاط ولكن يجب علينا مواصلة طريقنا والمضي قدما”.

وبخصوص عدم إشراك زميله أندريس إنييستا منذ بداية المباراة قال “الحديث عن إنييستا سهل خاصة بعد انتهاء المباراة والخسارة ولكن الفريق الذي لعب به المدرب كان الأفضل من وجهة نظره”.


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى