الخليج العربي / صحف السعودية / عكاظ

مخيمات القطريين جاهزة.. وتصاريح الحج في الدوحة!

رغم ترحيب السعودية المتكرر والدائم لضيوف الرحمن قاصدي المشاعر المقدسة لأداء فريضة الحج، إلا أن مبنى مكتب شؤون حجاج قطر، وسط حي العزيزية بجوار مستشفى علوي تونسي في العاصمة المقدسة تحول إلى ما يشبه المباني المهجورة بعد أن أغلقت أبوابه وتغطت أرجاؤه وجدرانه بالغبار، في وقت أضحت تصاريح الحج عند القطريين.

وأوضح عضو المجلس التنسيقي لمؤسسات وشركات الحجاج سعد جميل القرشي لـ«عكاظ» أن تصاريح الحجاج تصدر عن مركز المعلومات الوطني ووزارة الحج والعمرة، وأن تصاريح الحج للحجاج القطريين موجودة في الدوحة بعد أن وافقت عليها الجهات المختصة، مشيراً إلى أن المساحات المخصصة لدولة قطر لن يتم التصرف بها طيلة فترة الحج.

وبدت مخيمات مشعر منى المخصصة للحجاج القطريين جاهزة لاستقبال مواطني الدوحة مع وجود عمال يضعون اللمسات الأخيرة لإعلان جاهزيته الكاملة. وقال مسؤول في مؤسسة حجاج جنوب آسيا إن جميع النواحي الخدمية أضحت جاهزة، ولم يتبق سوى قدوم حجاج قطر، مشيراً إلى أنه قبل خمسة أشهر وقعت المؤسسة مع المسؤولين القطريين عقودا لخدمة الحجاج، وأشاد حينها مسؤولو «الأوقاف القطرية» بالخدمات التي تقدمها السعودية لضيوف الرحمن.

وخلال جولة ميدانية لـ«عكاظ» في مشعر منى، أظهرت لوحات إرشادية موقع حملات الحجاج القطريين، وتبقى «الكرة في الملعب القطري»، إذ لم يصل حتى الآن حجاج قطر، وسط محاولات قطرية لمنعهم من الحج؛ بحجج أظهرت ضحالتها وهشاشتها أمام الوضوح السعودي.


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا