الارشيف / الخليج العربي / صحف السعودية / الشرق السعودية

الربيعة: ملتزمون بدعم المنكوبين بحيادية ودون تمييز

اوتاواواس

نوَّه المستشار والمشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور عبدالله عبدالعزيز الربيعة بالدور الريادي للمملكة في المجال الإنساني، والتزامها بالعمل الحيادي وتطبيق القانون الإنساني الدولي، الذي يتماشى مع تعاليم الدين الإسلامي الحنيف، الذي يحث على المحافظة على كرامة الإنسان ورفع معاناته.
جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقده بمقر سفارة المملكة في أوتاوا الليلة قبل الماضية بحضور سفير المملكة لدى كندا نايف السديري، ولفيف من الصحفيين والمسؤولين والمهتمين بالعمل الإنساني والإغاثي.
وشدد الربيعة على أن المملكة، بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، قدمت المساعدات الإنسانية والإغاثية للمنكوبين في أرجاء العالم، مضيفاً أن المركز قدم أعمالاً أغاثية وإنسانية خلال الفترة الماضية بلغ عددها 118 برنامجاً حتى شهر سبتمبر الجاري، في مجالات الأمن الغذائي والإيواء والصحة والمياه والإصحاح البيئي والتغذية والتعليم والحماية والتعافي المبكر والخدمات اللوجستية في أكثر من 30 دولة موزعة على أربع قارات تجاوزت تكلفتها الإجمالية 550 مليون دولار أمريكي.
كما تناول الجهود التي تبذلها المملكة لمساعدة الأشقاء في اليمن، مبيناً ما تقوم به حكومة خادم الحرمين الشريفين من جهود كبيرة لتقديم المساعدات ورفع معاناة الشعوب ودعم اللاجئين بالعالم دون تمييز بين لون أو عرق أو دين.

نشرت هذه المادة في صحيفة الشرق المطبوعة العدد رقم (١٧٦٣) صفحة (٢) بتاريخ (٠١-١٠-٢٠١٦)

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا