الارشيف / الخليج العربي / صحف السعودية / المدينة

58 % من رواد «سناب» عشاق مظاهر وباحثون عن الشهرة

  • 1/2
  • 2/2

سيدات يكتفين من زوبعته بنصائح التجميل ووصفات الطبخ

58 % من رواد «سناب» عشاق مظاهر وباحثون عن الشهرة

بلغ الهوس بتطبيق «سناب شات» حد الإدمان ولم يجد متابعوه وملاحقوه فرصة لالتقاط الأنفاس اللاهثة وراء الإعلانات وصرعات المشاهير واسكتشات العوام وحتى عروض الموديلات وخبيرات التجميل سقفًا للتهدئة وجرد الحساب خصوصا ان المتسوقين أصبحوا في حيرة لا يحسدون عليها وسط أمواجه الهادرة بالإعلانات عن السلع والخدمات المتنوعة.. وبينما يحمل بعضهم هذه التطبيقات فوق طاقتها من المنافع كالتطوير الذاتي والمجتمعي.
يرى آخرون أنه لا طائل منها سوى تبديد الوقت وإهداره سدى، في حين تكتفى بعض السيدات كما يقلن بأخذ بعض النصائح في مجالات التجميل والطبخ والأزياء من جهات محددة كونهن لا يثقن بسيول الإعلانات المنقولة عبر هذا التطبيق مؤكدات أن من يروجون لتلك السلع لايقتنونها
وفي المقابل يشير آخرون إلى ان «سناب شات»سوق جديد للمعلنين سواء كان الذي يتولى تقديم الإعلان أو صاحب الإعلان نفسه وقالوا: إن قروبات المسوقات وطرق عرض المشاهير وحساباتهم في السناب أضحت منصات مثالية للعرض لاسيما أن المستهلك عموما أصبح في حيرة من كثرة العروض المتشابهة، مطالبين التجارة بضبط الإعلانات الخادعة حفاظا على حقوق المستهلك.

تصنيف رواد سناب
يقول نجم ستار اكاديمي السابق الفنان هشام الهويش والملقب «أبوالهش» والذي يمتلك حسابًا مميزًا على السناب وله متابعون كثر يقول «هذه أمانة يجب علينا أن نتقي الله فيها» ويصنف الهويش رواد» سناب شات على النحو التالي: الفئة الأولى تضم من قام بعمل معين أو حركة معينة واشتهر من خلالها، أو قد يكون متخصصًا واشتهر بتخصصه من خلال «السوشيال ميديا» مثلا طبيب معين شاعر معين. والنوع الثالث هو إعلامي تلفزيوني أو ممثل و له ظهور قوي في السناب وهذا لا ينطبق على جميع الممثلين والإعلاميين فالبعض جيد على التلفزيون أما بالمواقع فهو سيئ الحضور.وفيما يخص الإعلانات بالسناب شات يرى أنه شئنا أم أبينا فهو سوق جديد للمعلنين سواء المعلن أو صاحب الإعلان نفسه.

إستثمار الحيرة
وتقول إحدى المسوقات عبر مواقع السوشال ميديا حقيقة أن نحن المسوقات في تنافس كبير
مع صراع العولمة وأساليب التسويق المستحدثة ومن خلال تجربتي الشخصية كنت لا اهتم بأحدث التطبيقات وخصوصا السناب بالتحديد وبعد أن وجدت قروب المسوقات وطرق عرض المشاهير وحساباتهم أيقنت بأن السناب مختلف، وليس تسويقيا فقط، ومسايرة الجمهور والزبائن أمر ضروري وتحتاج طرقًا مميزة في العرض. وأتمنى أن تزداد ضوابط وزارة التجارة في مثل هذه الأمور.

زوبعة التواصل
وتضيف سارة الغامدي إحدى المهتمات ببرامج مواقع التواصل أنها تحقق منافع مادية فقط ولا علاقة لها بالتطوير الذاتي أو المجتمعي وانا لا آخذ منها إلا بعض نصائح التجميل وأساليب الطبخ والأزياء مؤكدة انها لا تثق في الإعلانات واستثنت أشخاصا بعينهم من موديلات وخبيرات تجميل.

مشهورون ومتابعون
ويؤكد فهد مالك لإحدى شركات العطور أن الشركات أو الأفراد يبحثون عن المشاهير مهما كانت طبيعة السلعة المعروضة او المادة المقدمة وما يهمهم فقط هو عدد المتابعين لديهم أما بالنسبة للشهادة أو الوظيفة فلا تعني لهم شيئًا لكن نحن بشكل عام في مؤسستنا نهتم بالمادة المقدمة من قبل المشهور ومن هي الشريحة المستهدفة لديه ليتحقق بذلك كسب عملاء جدد للمؤسسة بشكل عام .
ولفت التربوي عبدالله دومان إلى ان وسائل التواصل أصبحت أكثر جاذبية ومواكبة لكل جديد مشيرا إلى ان تقنية اليوم سريعة النشر عندما تكون في دائرة القيم والرسالة والإعلان الناجح

عشاق المظاهر
ووفقا لاستطلاع أجرته «المدينة» تبين ان نسبة 58 % من الذين استطلعت آراؤهم يرون ان حب المظاهر والشهرة هو دافعهم الأساسي لمتابعة السناب، مؤكدين انهم يهتمون لكل لقطة ليظهرون بشكل مدهش، وذلك فقط من أجل الآخرين ومواكبة الموضة.. فيما أشار 43 % ان متابعتهم للتطبيق هواية مسلية ودخل مادي. ويرى المتخصص في التسويق زياد اللحيدان أن الشركات تلجأ إليهم لعده أسباب منها: وجود متابعين لهم برقم كبير بالتالي الشركات تضمن وصول المنتج أو الإعلان بشكل عام لشريحة كبيرة.

ضرب من الجنون
وعن سر تفاعل الجمهور قال الناس تحب كل شيء جديد وأيضا لأنها تتابع يوميات المشاهير وتحس بأنها تعيش معهم وأيضًا لتقليدهم وشراء ما يشترون
وبين أن الذي يجعل منهم أهلًا لهذه الأمور الناس التي تتابعهم وتعلق على يومياتهم
وأردف عمومًا التطبيقات في الانترنت لها مدة تصل فيها القمة ومن ثم تختفي لظهور تطبيق يطغى على القديم مثل انستقرام وسناب شات فقد يظهر تطبيق أو مشهورآخر ويتجه له الجمهور مؤكدا ان الاستثمار في سناب شات ضرب من الجنون خاصة عندما يكون مصدر الدخل الوحيد لأنه غير مضمون مفضلًا أن يكون مصدر دخل إضافي.

المزيد من الصور :

58 % من رواد «سناب» عشاق مظاهر وباحثون عن الشهرة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا