الارشيف / أسواق / الجزيرة اونلاين

الدولار يفقد مكاسبه جراء أزمة رسائل هيلاري كلينتون

تخلى الدولار الأمريكي عن مكاسبه ليستقر دون تغير يذكر مقابل سلة عملات رئيسية اليوم الاثنين بفعل تجدد المخاوف بشان الطريقة التي قد يؤثر بها التحقيق في استخدام هيلاري كلينتون لخادم بريد إلكتروني خاص على انتخابات الرئاسة الأمريكية. وارتفع الجنيه الاسترلين بفعل زيادة الوضوح بشأن القيادة في بنك انجلترا المركزي. وقال المحللون إن بواعث القلق من احتمال فوز المرشح الجمهوري دونالد ترامب بانتخابات الرئاسة الأمريكية في الثامن من نوفمبر تشرين الثاني أدت إلى تخلي الدولار عن معظم مكاسبه الأولية مقابل اليورو والين والفرنك السويسري. واستقر مؤشر الدولار الذي يقيس قوة العملة أمام سلة من ست عملات رئيسية عند 98.373 بعد أن ارتفع 0.4 بالمئة في وقت سابق. واستقر اليورو عند 1.0978 دولار وتتجه العملة الموحدة لخسارة نحو 2.3 بالمئة في أكتوبر تشرين الأول وهو ما سيكون أسوأ شهر لها في خمسة أشهر.
وارتفع الدولار 0.14 بالمئة إلى 104.84 ين ويتجه صوب مكاسب 3.5 بالمئة أمام العملة اليابانية في أكتوبر تشرين الأول ليصبح أفضل شهر له في خمسة أشهر أيضا. وارتفع الدولار هذا الشهر بفعل توقعات رفع الفائدة في ديسمبر كانون الأول. وصعد الاسترليني 0.4 بالمئة إلى 1.2238 دولار بعد أن قال مارك كارني محافظ بنك إنجلترا إنه سيظل في منصبه عاما إضافيا حتى نهاية يونيو حزيران 2019.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا